برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    مالك الشقة لجأ إلى القضاء وهدّده بالطرد

    «أبوأزال» يعجز عن سداد 24 ألف درهم متأخرات إيجارية

    واجه (أبوأزال - 39 عاماً) ظروفاً صعبة أدت إلى عجزه عن سداد قيمة الأقساط الإيجارية للمنزل الذي يقطن فيه مع أفراد عائلته في إمارة الشارقة، ما تسبب في تراكم مبلغ 24 ألفاً و427 درهماً متأخرات إيجارية، ويهدّده مالك المسكن بالطرد في حال عدم السداد، وناشد (أبوأزال) أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة مد يد العون وتدبير مبلغ الإيجار.

    وقال (أبوأزال) لـ«الإمارات اليوم»، إن حالته المالية ساءت، منذ شهر نوفمبر العام الماضي، بعد أن قامت الشركة (الخاصة)، التي يعمل فيها بوقف نشاطها، وإنهاء خدماته.

    وأضاف أنه المعيل الوحيد لأفراد أسرته الصغيرة، المكونة من أربعة أطفال وزوجته (ربة منزل)، لافتاً إلى أنه كان يعمل سابقاً براتب 4000 درهم.

    وأشار إلى أنه يعمل في الدولة منذ 10 أعوام في القطاع الخاص، وكانت حياته مستقرة، ولم يشكُ من أية عراقيل أو صعوبات، لكن في العام الماضي أصبح غير قادر على سداد أقساط إيجار المنزل، حتى تراكمت عليه وبلغت 24 ألفاً و427 درهماً، بعد أن فقد وظيفته وأصبح عاطلاً عن العمل.

    وتابع أنه حاول البحث عن فرصة عمل جديدة، لكن جميع محاولاته باءت بالفشل، واضطر إلى تلقي بعض المساعدات الغذائية من مأكل ومشرب من قبل الأهل والأصدقاء لسدّ رمق أفراد أسرته.

    وأضاف أن صاحب الشقة التي يقطن فيها أقام دعوى إيجارية يطالبه بسداد 24 ألفاً و427 درهماً متأخرات إيجارية، وفي حال عدم السداد سيتم إدخاله السجن، لافتاً إلى أنه حاول شرح الوضع الذي يمر به خلال الفترة الحالية، لمالك الشقة، حتى يراعي ظروفه المالية ويمنحه مهلة، لكن المالك أصرّ على سداد كامل المبلغ.

    وقال إنه حالياً لا يعرف كيفية الخروج من هذا المأزق، حيث إنه لا يستطيع سداد أي جزء من المتأخرات الإيجارية.

    وأعرب عن خوفه من أن تصبح أسرته من دون معيل، خصوصاً أنه أصبح مهدداً بدخول السجن في أي لحظة، في حال عدم سداد المتأخرات الإيجارية المطالب بها، مناشداً أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة مساعدته في تسديد المتأخرات الإيجارية.

    طباعة