برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    وُلد يعاني مشكلات صحية

    متبرّع يتكفل بجراحة وعلاج الطفل «يوسف»

    تكفل متبرّع بسداد مبلغ 10 آلاف و400 درهم، كلفة العملية الجراحية وأدوية الطفل العراقي (يوسف)، الذي يعاني ارتفاعاً في الخصيتين منذ الولادة، ويحتاج إلى إجراء عملية جراحية بشكل عاجل، لإعادة الخصيتين إلى وضعهما الطبيعي حتى لا يتعرض الطفل لمشكلات صحية آنية ومستقبلية.

    ونسق «الخط الساخن» بين المتبرع ودائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي لتحويل مبلغ التبرع إلى المستشفى الخاص في العين، وأعرب والد الطفل عن سعادته وشكره العميقين للمتبرع ووقفته مع معاناته في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها، مشيراً إلى أن خبر التبرع أسعده كثيراً، وهذا الأمر ليس غريباً على كل من يعيش على أرض الدولة، والشعب الإماراتي المعروف بالتكاتف ومساعدة الآخرين.

    وكانت «الامارات اليوم» نشرت أول من أمس، قصة معاناة الطفل (يوسف - خمس سنوات) الذي ولد بمشكلات خلقية تمثلت في الخصيتين، وفقاً لتقرير طبي صادر عن مستشفى خاص في مدينة العين.

    وسبق أن روى والد الطفل لـ«الإمارات اليوم» قصة معاناة ابنه مع المرض، قائلاً إنه يقيم في الدولة منذ سنوات طويلة، وأنجب ثلاثة أبناء، من بينهم (يوسف)، الذي يعاني منذ ولادته ارتفاعاً في الخصيتين، وسبق أن أدخله مستشفيات عدة، وأجمع الأطباء على أن الطفل يحتاج إلى عملية جراحية، وحالت إمكاناته المالية دون إجراء العملية الجراحية.

    وأضاف أنه لم يكن يعلم أن التأخير في إجراء العملية ليس من مصلحة الطفل، وسيؤدي إلى مشكلات صحية آنية ومستقبلية، إلى أن أدخله مستشفى خاصاً لإجراء فحوص طبية لازمة، وتبيّن أن الطفل يحتاج إلى عملية جراحية عاجلة.

    وأوضح أنه كان يجب إجراء العملية للطفل وهو في عمر سنتين، لإنزال الخصيتين وإعادتهما إلى مكانهما الطبيعي، تجنباً لحدوث آثار جانبية مستقبلاً، لأن وضعهما الحالي يؤثر سلباً في نموه، إضافة إلى حدوث أورام وعقم مستقبلاً، وبالفعل بدأ يوسف يعاني ضعفاً في الحركة عموماً.

    وتابع أن كلفة العملية الجراحية 7000 درهم في أحد المستشفيات الخاصة في العين، وكلفة الأدوية والمتابعة الطبية تبلغ 3400 درهم، وهذا المبلغ يفوق إمكاناتي المالية المتواضعة.

    وأشار الأب إلى أنه كان يعمل في إحدى الجهات الخاصة سائقاً، وتم إنهاء خدماته، أخيراً، الأمر الذي فاقم مشكلاته بشكل أكبر.

    تهديد بالعقم

    أفاد تقرير طبي صادر عن مستشفى خاص في مدينة العين، حصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منه، بأن الطفل (يوسف - خمس سنوات) ولد يعاني ارتفاع الخصيتين، ويحتاج إلى عملية جراحية عاجلة لإنزال الخصيتين إلى مكانهما الطبيعي، كما أنه يعاني ضعفاً في الحركة.

    وأكد التقرير أن التأخر في إجراء العملية قد يؤثر سلباً في نموه، إضافة إلى التهديد بالعقم مستقبلاً، وتبلغ كلفة العملية الجراحية 10 آلاف و400 درهم، تشمل التحاليل والأدوية لمدة ستة أشهر.

    • «يوسف» يعاني ضعفاً في الحركة عموماً نتيجة تأخر إجراء الجراحة.

    طباعة