عاطل عن العمل وأسرته تعيش على المساعدات

«أبومحمد» يعجز عن سداد 54 ألف درهم متأخرات إيجارية

يعجز (أبومحمد - مصري - 55 عاماً) عن تدبير 54 ألف درهم، المتبقي من متأخرات إيجارية متراكمة منذ أواخر عام 2018 وحتى الآن، وأقام مالك المنزل دعوى قضائية إيجارية يطالبه فيها بالسداد، وإلا سيدخل السجن، وتصبح أسرته بلا معيل أو مأوى.

و(أبومحمد) حالياً عاطل عن العمل، وهو المعيل الوحيد لأسرته، ويعتمد على مساعدة الأهل والأصدقاء لتدبير متطلبات الحياة اليومية، ويناشد أهل الخير وأصحاب القلوب الرحيمة مد يد العون له، لإنقاذه من السجن، وحماية أسرته من التشرد.

وقال (أبومحمد) لـ«الإمارات اليوم»، إن «حالتي المالية ساءت جداً منذ عام 2018، بعد أن فقدت وظيفتي في المطعم الذي كنت أعمل فيه طباخاً، لمرور صاحب المطعم بأزمة مالية كبيرة، وقد طرقت أبواب جهات عدة للحصول على أي عمل، لكن دون جدوى».

وأضاف (أبومحمد): «أصبحت مهدداً بدخول السجن حال عدم سداد متأخرات الإيجار، وحاولت اللجوء إلى جهات خيرية عدة لمساعدتي على حل مشكلتي، وقدمت لي جهتان خيريتان مساعدة مالية بـ30 ألف درهم، وتبقى 54 ألف درهم من إجمالي المتأخرات الإيجارية، ولا أعرف كيفية الخروج من هذا المأزق».


- «أبومحمد» هو المعيل الوحيد لأسرته المهددة بالطرد.

طباعة