علاجها يكلف 26 ألفاً و112 درهماً في مستشفى المفرق

متبرع يتكفل بتوفير أدوية ومستلزمات طبية لـ «أم سعيدان»

تكفل متبرع بمساعدة (أم سعيدان)، التي تعاني أمراضاً مزمنة متعددة (السكري وارتفاع في ضغط الدم ومشكلات قلبية)، في دفع تكاليف الأدوية والمستلزمات الطبية، التي بلغت 26 ألفاً و112 درهماً في مستشفى المفرق في أبوظبي.

ونسّق «الخط الساخن» مع دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي، لتحويل مبلغ التبرع إلى إدارة مستشفى المفرق في أبوظبي.

وكانت «الإمارات اليوم» نشرت قصة معاناة المريضة (أم سعيدان)، التي أصيبت بجلطة في منطقة الرأس في عام 2013، تم نقلها إلى قسم الطوارئ في مستشفى المفرق، وبعد إجراء الفحوص والتحاليل الطبية، أخبرها الطبيب بأنها مصابه بجلطات عدة في منطقة الرأس، بسبب تعرضها إلى نزيف داخلي في الرأس، حيث مكثت في وحدة العناية المركزة في مستشفى المفرق لمدة عامين ونصف العام، تلقت خلالها العلاج اللازم، حيث أجريت لها العديد من العمليات الجراحية الدقيقة في منطقة الرأس، وعملية قسطرة، لعمل فتحة للتنفس، وأخرى في منطقة البطن لإيصال الطعام، وتم تركيب جهاز تنفس، بسبب عدم قدرتها على التنفس بشكلٍ طبيعي وبصورةٍ منتظمة.

وقال ابن المريضة: «بعد أن تعدت والدتي مرحلة الخطر عام 2015، تم إخراجها من المشفى، وأخبرها الطبيب المعالج بأنه عليها متابعة حالتها بصورةٍ مستمرة، خوفاً من تعرضها لجلطات أخرى، والمواظبة على أخذ الأدوية العلاجية في الأوقات المحددة لها، كونها كبيرة في السنّ، وبدأ وضعها الصحي يسوء بين فترة وأخرى، بسبب عدم قدرتنا على توفير كلفة شراء المستلزمات الطبية والأدوية اللازمة لها وجهاز التنفس»، موضحاً: «أن والدته تعاني ارتفاعاً دائماً في ضغط الدم والسكري وأمراض القلب، ما أدى إلى تفاقم وضعها الصحي». وكان قد ناشد أهل الخير مساعدته على توفير استكمال علاجها الذي يكلف 26 ألفاً و112 درهماً في مستشفى المفرق في أبوظبي.


الطبيب المعالج أخبر المريضة بمتابعة حالتها بصورةٍ مستمرة خوفاً من تعرضها لجلطات أخرى، والمواظبة على أخذ الأدوية العلاجية في الأوقات المحددة لها.

طباعة