رسائل - الإمارات اليوم

رسائل

أنا مواطن (24 عاماً) من مدينة العين، حاصل على مؤهل الثانوية العامة، ودورة في الحاسب الآلي، أبحث عن وظيفة منذ أشهر طويلة، وطرقت أبواباً عدة بجهات حكومية وخاصة في العين، من دون جدوى، ورغم ذلك لم أُصب باليأس بفضل العزيمة والإصرار على العطاء والإنتاجية، ووالدي هو المعيل الوحيد للأسرة، وراتبه بالكاد يغطي مصروفات الحياة في ظل غلاء المعيشة وارتفاع الأسعار، لذا أناشد المسؤولين في الجهات والدوائر والمؤسسات الحكومية والخاصة مساعدتي في إيجاد وظيفة تساعدني على مصروفات الحياة.

(ج.م)

أنا مواطن (22 عاماً) من مدينة العين، حاصل على مؤهل الثانوية العامة، ودورات مختلفة، وأسرتي مكونة من 10 أفراد، ووالدي هو المعيل الوحيد للأسرة، وراتبه التقاعدي لا يلبي احتياجات الأسرة الأساسية، وأنا أبحث عن عمل منذ أكثر من سنة، وسبق أن قدمت طلبات توظيف في العديد من المؤسسات والجهات والدوائر الحكومية والخاصة في العين وأبوظبي، من دون جدوى، لذا أناشد المسؤولين في الجهات الحكومية والخاصة مساعدتي في العثور على فرصة عمل، أستطيع من خلالها إعالة نفسي ومساعدة أسرتي على ظروف الحياة.

(علي)

أنا مواطنة (28 عاماً) من دبي، حاصلة على الشهادة الابتدائية ودورات عدة، وأسرتي مكونة من أربعة أفراد، وتعيش ظروفاً معيشية صعبة في ظل غلاء المعيشة وارتفاع الأسعار، وأنا المعيلة الوحيدة لهم، وليس لدينا أي مصدر للدخل إلا من خلال المساعدات التي نحصل عليها، وأنا أبحث عن وظيفة منذ تسع سنوات، إذ طرقت أبواباً عدة في دوائر ومؤسسات حكومية وخاصة في دبي والشارقة، من دون جدوى، لذا أناشد المسؤولين في الجهات والدوائر والمؤسسات الحكومية والخاصة مساعدتي في إيجاد وظيفة تساعدني على مصروفات الحياة.

(ف.م)

أنا مواطن (35 عاماً) من رأس الخيمة، حاصل على شهادة الإعدادية، وأسرتي مكونة من أربعة أفراد، وكنت أعمل سابقاً في إحدى الجهات الحكومية، واضطررت إلى ترك العمل لظروف خاصة مررت بها في ذلك الوقت، وحالياً نمرّ بظروف معيشية صعبة، وأنا أبحث عن وظيفة منذ سنتين، طرقت خلالهما أبواباً عدة في دوائر ومؤسسات حكومية وخاصة في رأس الخيمة، من دون جدوى، لذا أناشد المسؤولين في الجهات والدوائر والمؤسسات الحكومية والخاصة، مساعدتي في إيجاد وظيفة تساعدني على مصروفات ومتطلبات الحياة.

(س.ف)

طباعة