«أطباء الإمارات» تسهم في بناء قدرات الكادر الطبي بمبادرة مبتكرة

مركز طب الكوارث مجهّز وفق أفضل المعايير. من المصدر

دشنت مبادرة «أطباء الإمارات» أول مركز لطب الكوارث بهدف بناء قدرات خط الدفاع الأول، وزيادة الجاهزية للتعامل مع حالات الكوارث والطوارئ باستخدام مركز طبي تدريبي ميداني تخصصي، وباعتماد منهج دولي من أبرز المراكز والجامعات العالمية في بادرة مبتكرة وغير مسبوقة في عام الخمسين تزامناً مع اليوم العالمي للابتكار والإبداع الذي أقرته الأمم المتحدة، والذي يصادف 21 أبريل من كل عام، وانسجاماً مع توجيهات القيادة بتبنّي مبادرات مبتكرة تعمل على دعم جهود مؤسسات الدولة الصحية الحكومية والخاصة.

ويأتي إطلاق المركز الوطني لطب الكوارث بعد نجاح المرحلة التشغيلية الأولى من تدريب المئات من الأطباء والممرضين والمسعفين من العاملين في خط الدفاع الأول من مختلف المؤسسات الحكومية والخاصة في مجال الاستجابة الطبية للكوارث والطوارئ باستخدام مركز تدريبي ميداني ومجهز وفق أفضل المعايير المحلية والدولية، ويعمل من خلال توأمة مع مؤسسات تدريبية عالمية، كما يأتي المركز التدريبي لطب الكوارث استكمالاً لجهود «أطباء الإمارات» المتواصلة لبناء الكفاءات الصحية، وترسيخ ثقافة الابتكار في بيئة العمل المؤسسي، من خلال توفير خدمات تدريبية بمواصفات عالمية لتعزيز النظام الصحي، وبناء نظم تعلّم ذكية تواكب التغيرات المستقبلية، وبناء شراكات محلية وعالمية فاعلة، وذلك بالشراكة مع أبرز مراكز التدريب الأميركية والبريطانية والإماراتية، وبالتعاون مع مصادر منظمة الصحة العالمية.

ويتضمن المركز الوطني لطب الكوارث وحدات تدريبية ميدانية مجهزة بدمى، وفق أفضل المعايير والتقنيات الحديثة المعدّة لاستحداث سيناريوهات افتراضية، وتمارين حية عملية للتعامل الطبي مع الحالات الطارئة.

طباعة