«كبار العلماء بدبي» تجيز إخراج زكاة الفطر نقداً

أصدرت هيئة كبار العلماء في دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري في دبي، أخيراً، فتوى عن حكم إخراج زكاة الفطر بمبلغ نقدي، بديلاً عن المواد العينية، وفتوى عن تعجيل إخراج زكاة الفطر، نظراً للظروف الحالية التي تمر بها الدولة.

وجاء نص الفتوى بشأن توعية المسلمين بإخراج زكاة الفطر بمبلغ نقدي بديلاً عن المواد العينية: «أن تكون قيمة الزكاة بحسب حال المزكي، من أوسط قيمة طعامه، وإذا كان غالب قوت الناس اليوم هو الأرز، حيث يعد الطعام الأساس في الغداء والعشاء؛ فإن عليه أن يخرج قيمة الصاع الواجب عليه من النوع الذي يأكله، كما قال تعالى في شأن كفارة اليمين».

وقيمة كل نوع تختلف بحسب درجته في الجودة، وإذا كان وزن الصاع يراوح بين 2400- و2900 غرام، فإن القيمة تتفاوت بين 20- 35 درهماً، فيخرج كل إنسان بحسب حاله من نوع طعامه، وإذا كانت الجمعيات قد جعلت سعراً محدداً مقدراً بـ20 درهماً فهو بناء على الحال الوسط، أو على أنها تشتري كميات كبيرة فيرخص السعر لها، فإذا اعتمد المزكي على ذلك فلا حرج، وإن أخرج الأكثر باعتبار حاله هو إذا كان يخرجها بنفسه فهو الأحوط.

 

طباعة