مع الاحترام

«حجم الإنفاق على القطاع الصحي في إمارة أبوظبي زاد على 16 مليار درهم خلال العام الماضي، منها نحو 12 ملياراً على القطاع الصحي الحكومي، وأربعة مليارات على القطاع الصحي الخاص. والإنفاق على الخدمات الصحية في الإمارة في تزايد، حيث من المتوقع أن يزيد العام الجاري مقارنة بالعام الماضي، نتيجة الزيادة الطبيعية في عدد السكان والتوسع في المنشآت الصحية القائمة، وتشغيل العديد من المنشآت الصحية الجديدة، خلال العام الجاري سواء في القطاع الحكومي أو القطاع الخاص».

 

مدير عام هيئة الصحة في أبوظبي

الدكتورة مها تيسير بركات

29 من يناير الماضي

الإنفاق على الخدمات الصحية مؤشر كبير إلى مدى تقدم أي بلد من خلال الاهتمام بالصحة العامة، وهو اهتمام ينعكس بالضرورة على مسيرة التنمية المستدامة ويخلق أفاقاً جديدة في التطور. لكننا نتمنى أن يتعدى الإنفاق على هذا القطاع من خلال تشييد المباني والمستشفيات الجديدة والأجهزة فقط على أهمية كل هذه العناصر. ليمتد إلى الإنسان وتأهيل الكوادر البشرية المواطنة القادرة على إحداث نقلة حقيقية في الكفاءة الطبية في المنشآت الصحية، إلى جانب الاهتمام بالبحث العلمي الذي يعد قضية عالمية تستأثر باهتمام الكثير من الدول.

 

مراقب

طباعة