مع الاحترام

« الأوزون الذي يعالج به بعض الأطباء في الدولة، وصفته منظمة الغذاء والدواء الأميركية بأنه غاز سام، إذا ما استخدم بتركيز عالٍ، واصفة إياه بأنه ليست له أية فوائد علاجية أو وقائية مثبتة بالطرق العلمية المتعارف عليها، إضافة إلى أن منظمة الصحة العالمية لم تشر إلى بحث يثبت أن لغاز الأوزون فوائد طبية».

رئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات الطبية

الدكتور علي بن شكر

19 من يناير الجاري

هذا التوضيح من الدكتور بن شكر مهم للغاية، لأنه حسم الشكوك لدى كثيرين ممن يعانون أمراضا مزمنة وأخرى خطرة، ممن وقعوا ضحايا للادعاءات الطبية غير المثبتة، لاسيما أن هناك العديد من المرضى يغرر بهم خارج الدولة، ويتم إيهامهم بقدرة الأوزون على الشفاء من الأمراض المستعصية، ويدفعون مقابل ذلك الوهم أموالا طائلة، وأعتقد أن المرضى أنفسهم يتحملون جزءاً من المسؤولية للترويج لبعض المدعين، من خلال الاستعانة بهم وتصديقهم.

مراقب

طباعة