يجسد الاحتفاء بمجتمع النساء الحرفيات

واجهة «المكسيك».. عمل فني منسوج يدوياً

صورة

فوجئ زوّار «إكسبو 2020 دبي»، بلوحة فنية منسوجة يدوياً، بالكامل، تغطي واجهة جناح المكسيك.

صممت اللوحة لتتصدر مشهد «منطقة التنقل» في المعرض، ولتكون مهرجاناً بصرياً يزخر بألوان الحياة والفنون والثقافة والإرث الحضاري والإنساني.

ووضعت شرائط ملونة منسوجة من ألياف «الرافية» الشهيرة في المكسيك، بشكل مائل، وبدرجات البرتقالي والأخضر والأزرق والأحمر والأصفر، لتجسد ألوان التنوع الثقافي الذي تحتويه أميركا اللاتينية.

ويوجه هذا العمل الفني، الذي صاغته أيدي حرفيات مكسيكيات، رسائل إنسانية ملهمة، تجسد احتفاء المكسيك بمجتمع النساء الحرفيات، اللاتي تغلبن على ظروفهن الاجتماعية القاسية.

ويطرح الجناح المكسيكي لعشاق الاكتشاف طوال ستة أشهر تجربة مملوءة بالإبهار، يؤثث فصولها كوكبة من الفنانين والموسيقيين وأفضل راقصي الباليه الفلكلوري الذين سيقدمون قائمة عروض ترفيهية حية تعكس ثقافة البلد، إلى جانب روزنامة حافلة من العروض الحية والفعاليات الفنية والاستعراضية المتنوعة.

طباعة