محمد بن راشد يبحث مع رئيس الأوروغواي تعزيز التعاون الثنائي والشراكة الاقتصادية

التقى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي اليوم رئيس جمهورية الأوروغواي الشرقية الصديقة لويس لا كايي بو الذي يزور البلاد حاليا للمشاركة في احتفالات بلاده بيومها الوطني في "إكسبو 2020 دبي" بحضور سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية.

و أعرب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد خلال اللقاء الذي جرى خلال جولة في مقر جناح الأوروغواي في إكسبو عن ترحيبه بالرئيس لويس لا كايي بو والوفد المرافق .

و تطرق النقاش إلى تطور العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تنميتها لاسيما على صعيد التعاون الاقتصادي والاستثماري والتقني، واكتشاف فرص جديدة تخدم الأهداف التنموية للجانبين، وبما يرقى إلى تطلعات الشعبين الصديقين، ويعزز جسور التواصل بين دولة الإمارات ودول أمريكا اللاتينية بصورة عامة.

جرى خلال اللقاء استعراض دور معرض إكسبو 2020 دبي في توطيد الروابط بين شعوب العالم وإسهامه في تحقيق مزيد من التقارب بين بلدانه، بما يتيحه من فرصة للاطلاع على ثقافات العالم، فضلا عما يوفره الحدث العالمي الكبير من مساحة رحبة للتعرف على أحدث الابتكارات والحلول التي تسهم في إيجاد عالم أفضل يتشارك فيه الجميع فرص التقدم والنمو.

من جانبه، أعرب الرئيس لويس لا كايي بو عن عميق امتنانه لما وجده في دولة الإمارات من ترحاب وحسن استقبال مؤكدا حرص بلاده على تنمية روابط الصداقة والتعاون بين البلدين وعبر عن أمله في أن تكون مشاركة الأوروغواي في معرض إكسبو إضافة تخدم تحقيق هذا الهدف.

كما أعرب رئيس الأوروغواي عن خالص التهاني لدولة الإمارات قيادة وشعبا على التنظيم المتميز لإكسبو مع انعقاده للمرة الأولى في الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، وتقديره للدور الرائد الذي تضطلع به دولة الإمارات على الصعيد الدولي لاسيما في مجال تشجيع الحوار و التفاهم والتعايش والسلام، متمنيا لشعب وقيادة دولة الإمارات مزيدا من النجاح والتقدم والازدهار.

حضر اللقاء سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس دبي للإعلام و سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس دبي الرياضي.

إلى ذلك، قام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم يرافقه سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، وسمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، بزيارة جناح دولة بنما المقام في منطقة "الموضوعات" في إكسبو، والتي تروج لنفسها من خلاله كبوابة للأمريكيتين كمركز رئيسي للتجارة والأعمال والتقنية، وتعرض فيه لما تتمتع به من فرص استثمارية، مع تقديم لمحات من ثقافتها وتراثها.

و اطلع سموه خلال الزيارة على ما تقوم به بنما من جهود لتيسير حركة التجارة العالمية من خلال قناة بنما البحرية التي تشكل أحد أهم الممرات الملاحية والروابط الحيوية للتجارة العالمية إذ تشكل حلقة الوصل بين المحيطين الهادئ والأطلسي.

وشاهد سموه ما تعرضه بنما في جناحها من مقومات جذب سياحي متنوعة ومن أبرزها بيئتها الطبيعية الخلابة والحياة الفطرية الغنية إضافة إلى ما تشتهر به من مزارع البن الذي تنتج بعض أفضل أنواعه على مستوى العالم، إضافة إلى خمسة مواقع تضمها بنما مسجلة على قائمة منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة " اليونيسكو " للتراث العالمي.

طباعة