«غرفة دبي» تطلق حلقة جديدة من «الطريق إلى إكسبو 2020»

سيرجيو ماكوتا: «(إكسبو 2020 دبي) منصة مهمة لتحفيز وتعزيز العلاقات التجارية العالمية.. وزيارة واحدة للمعرض لا تكفي».

أطلقت غرفة تجارة دبي فيديو جديداً، ضمن سلسلة «الطريق إلى إكسبو 2020»، التي تسلّط الضوء على مشاركة مجتمع الأعمال في المعرض الدولي.

ويستضيف الفيديو الجديد النائب الأول للرئيس في منطقة جنوب الشرق الأوسط لدى «إس. إيه. بي» (SAP)، سيرجيو ماكوتا، يتحدث فيه عن التكنولوجيا المسؤولة عن إيجاد تجربة سلسلة ومتكاملة لزوار المعرض.

وتناقش الحلقة الأحدث من سلسلة فيديوهات «الطريق إلى إكسبو» أهمية التكنولوجيا في أجندة المعرض، باعتبارها العمود الفقري للنهوض بالابتكار والاستدامة والأعمال والتجارة العالمية.

وقال ماكوتا إن «(إكسبو 2020 دبي) هو بالفعل حدث كبير يحطم الرقم القياسي من حيث عدد الزوار. ومن الأشياء المثيرة للإعجاب حقاً أن التكنولوجيا المستخدمة لإدارة المعرض أصبحت نقطة جذب رئيسة، تعمل على إيجاد منصة لصفقات تجارية جديدة وللابتكار وللتحول الرقمي»، مشيراً إلى أن «إكسبو 2020 دبي» منصة مهمة لتحفيز وتعزيز العلاقات التجارية العالمية، إذ يضع أهدافاً جديدة في مجال الاستدامة، كما أنه يمهد الطريق لمستقبل تعاوني ومبتكر.

ولفت ماكوتا إلى برمجيات شركة «إس. إيه. بي» في المعرض ودورها في توفير تجربة أفضل للزوار، تماشياً مع كونها «شريك الحلول البرمجية المبتكرة لمعرض إكسبو 2020 دبي» وأول شريك دولي للحدث. ولفت ماكوتا إلى التزام الشركة بالاستدامة، التي تتماشى مع مبادرات «إكسبو دبي» وحكومة الإمارات للوصول إلى الحياد الكربوني بحلول 2050، واستثمارها الكبير في الطاقة المتجددة.

ودعا الجميع إلى زيارة المعرض أكثر من مرة «حيث لن تكفي زيارة واحدة؛ فالمعرض هو منصة تتيح لكم اليوم تجربة تكنولوجيا المستقبل. وكل جناح هو تمثيل لما تقدمه تلك الدولة أو العلامة التجارية، ما يتيح للزوار الحصول على المزيد من المعرفة من حول العالم في كل زيارة لهم».

طباعة