أحمد بن سعيد: الإمارات تمضي قدماً على طريق بناء مجتمع دامج لهم ولأسرهم

دبي تستضيف «إكسبو أصحاب الهمم الدولي» نوفمبر 2022

صورة

تستضيف دبي معرض «إكسبو أصحاب الهمم الدولي» في دورته الرابعة، ضمن الجهود المميزة التي تبذلها الجهات الحكومية والخاصة لتمكين أصحاب الهمم من الإسهام بدورهم في رسم مستقبل الإمارات خلال الـ50 عاماً المقبلة.

وتنبع أهمية المعرض، الذي يقام تحت رعاية سموّ الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للطيران المدني رئيس مطارات دبي الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لـ«طيران الإمارات» والمجموعة، من أنه يأتي بعد توقف استمر عامين نتيجة فيروس «كوفيد-19»، والاستعداد الكبير لدى العارضين المحليين والدوليين للالتقاء مجدداً تحت سقف واحد لعرض مبادراتهم وخططهم وتقنياتهم الحديثة، لتحسين جودة حياة أصحاب الهمم، خصوصاً بعد العزلة والتحديات المتعددة التي عانوها لنحو عامين تقريباً.

وأكد سموّ الشيخ أحمد بن سعيد، راعي المعرض، أن دولة الإمارات تمضي قدماً على طريق بناء مجتمع دامج لإصحاب الهمم وأسرهم، ضمن إطار السياسة الوطنية التي وضعتها حكومتنا، لضمان حصولهم على الفرص والخبرات وأنماط الحياة المميزة المتاحة لأي فرد آخر في بلدنا.

وقال سموّه: «تهدف الإمارات إلى أن تكون رائدة عالمياً في توفير أعلى مستويات الجودة في الحياة والسعادة لجميع من يقطن على أرضها، ومن هنا فإن المعرض سيساعدنا على الوفاء بهذا الالتزام، من خلال جلب أحدث التقنيات والخدمات والمبادرات من جميع أنحاء العالم، التي يمكن للقطاعين العام والخاص لدينا اعتمادها لتعزيز حياة أصحاب الهمم وإنشاء منصّة مشتركة لنا للالتقاء والتعاون مع نظرائنا الدوليين، من أجل بناء مستقبل مستدام يلبي طموحات أصحاب الهمم».

‪و‬‬‬‬‬‬‬‬يقام المعرض، الذي يعتبر الأضخم من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وشبه القارة الهندية وشمال إفريقيا، في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض في الفترة بين 15 و17 نوفمبر 2022 على مساحة قدرها 12 ألف متر مربع، بمشاركة قوية من الجهات والهيئات والمنظمات الحكومية المحلية والدولية ومراكز رعاية وتأهيل أصحاب الهمم من داخل الدولة وخارجها، إضافة إلى العارضين الدوليين، بعد النجاح الباهر الذي حققه في دوراته السابقة‬‬‬‬‬‬‬.

ويتوقع أن يرتفع عدد الشركات والمراكز المشاركة في المعرض إلى 250 عارضاً من 60 دولة، وأن يستقطب أكثر من 10 آلاف زائر مختص من مختلف دول العالم.

ويقام على هامش المعرض العديد من الفعاليات والأنشطة المتخصصة في مجالات إعادة التأهيل، والرياضة، والفنون، والصحة.

‪‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬وقال مدير المعرض، دانييل قريشي: «نحن ممتنون للاهتمام الاستثنائي الذي تلقيناه من الجهات الحكومية والعارضين الدوليين ومراكز إعادة تأهيل أصحاب الهمم، للمشاركة في دورة المعرض المقبلة. ونحن نعد أنفسنا لتنظيم أكبر إصدار في تاريخ هذا الحدث، وقد بدأنا التخطيط لتنفيذ عدد أكبر من النشاطات بناءً على الأفكار التي اكتسبناها من الدورة السابقة بالتنسيق مع خبراء الصناعة».

وأضاف: «نأمل أن نقدم برنامجاً لا مثيل له للزوار والمشاركين من شأنه أن يسهم بشكل كبير في تحسين نوعية الحياة لإصحاب الهمم».

طباعة