عرض فني يحتفي بالنهضة الإماراتية

إكسبو.. «رحلة الخمسين» روح الاتحاد تضيء قبة «الوصل» بمحطات من

صورة

تابع زوّار معرض «إكسبو 2020 دبي» عرضاً فنياً حمل اسم «رحلة الخمسين»، صمم ونفذ بإمكانات أدائية مبهرة وأسلوب فني غير مسبوق، احتفالاً بمرور 50 عاماً على تأسيس دولة الإمارات العربية المتحدة.

ويسهم العرض، الذي شارك فيه أكثر من 200 مؤدّ ينحدرون من الدول المشاركة في «إكسبو 2020 دبي»، في تعريف الجمهور بمراحل النهضة الإماراتية منذ تأسيس الاتحاد في عام 1971، إذ يسرد قصة أهل الإمارات، الذين لاحقوا التيارات البحرية، وتعلموا لغة النجوم، وأنصتوا لصوت الرياح وهي تكشف لهم خفاياها.

وأضاء العرض على قصص نجاح الاتحاد، الذي أثار حس الفخر الوطني لدى الحضور فرفعوا أعناقهم وهواتفهم لتخليد هذه اللحظة التاريخية العامرة بالإنجازات والنجاحات.

وأدت دور «الراوية»، هذه المرة، امرأة.. لتكون صوت المرأة التي مثلت في الثقافة الإماراتية ولاتزال، روح المكان وقائدة الأجيال، في دعوة مفتوحة لأبناء الوطن للاعتزاز بالهوية الوطنية وحب الأرض والتمسك بالوطن والتعاون والتكاتف والمحبة التي تجمع دوماً أبناء الوطن تحت راية واحدة، هي راية الاتحاد.

وعلى أنغام الموسيقى، أضيئت سماء قبة الوصل بمقولات للمغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، الذي ظلت أقواله مأثورة ومحفوظة في قلوب وأذهان أبناء الإمارات.

ومن العبارات التي سطعت في سماء القبة: «من لا يعرف ماضيه، لا يستطيع أن يعيش حاضره ومستقبله، فمن الماضي نتعلم ونكتسب الخبرة ونستفيد من الدروس والنتائج».

وفي إطار سرد رواية النهضة الإماراتية، استعرضت القبة المبادئ التي نادى بها الاتحاد في الذكرى الخمسين لتأسيسه. وتكلل العرض الضوئي المبهر بمقولة شهيرة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، هي: «يقولون السماء هي سقف الطموحات، ونقول السماء هي البداية فقط».

أما النهاية، فهي حدود الفضاء واكتشاف المريخ، التي انطلق السفر إليها في نهاية العرض من حدود قبة الوصل، في محاكاة فنية استثنائية مباشرة لتجربة دولة الإمارات العربية المتحدة الناجحة مع المريخ، عقب إعلان وصول «مسبار الأمل» إلى مداره في الكوكب الأحمر.

وفوجئ الزوّار خلال العرض بخروج رائد فضاء من قلب القبة، في مشهد غير مسبوق سجلته الإمارات لأول مرة في إطار احتفالاتها بمرور 50 عاماً على تأسيس اتحادها، مباشرة من «إكسبو»، وبحضور جمهور واسع من زوّار الحدث الذي انتهى بأداء كورالي للنشيد الوطني الإماراتي، ورفع العلم في سماء قبة الوصل.

• 200 مؤدّ ينحدرون من الدول المشاركة في «إكسبو 2020 دبي» شاركوا في «رحلة الخمسين».

طباعة