صاحبا الوجه البشوس يزوران المعرض 3 مرات في 7 أيام إجازة

زائران فوق العادة في «إكسبو»: دبي أجمل من كل الصور

فرانز وإيرينا: «الإمكانات الهائلة التي تمتلكها الإمارات جعلتنا لا نشعر بأي صعوبات بسبب ظروفنا الخاصة».

بوجههما البشوش، وروحهما المتفائلة، بث زائران طاقة إيجابية بين كثيرين من ضيوف «إكسبو 2020 دبي»، خلال تجول النمساويين فرانز وإيرينا بين أجنحة المعرض العالمي، وموافقتهما بابتسامة لم تفارقهما على التقاط صور تذكارية مع العديد من الزوار.

وأكد فرانز وإيرينا لـ«الإمارات اليوم» أنهما يزوران دبي للمرة الأولى، إذ أسهم «إكسبو 2020» في قرار سفرهما إلى الإمارات، مشيرين إلى أن الإمكانات الهائلة التي تمتلكها الدولة جعلتهما لا يشعران بأي صعوبة بسبب ظروفهما الصحية والجسدية، لكونهما من فئة قصار القامة، إذ إن كل شيء تم توفيره لهما منذ وصولهما إلى مطار دبي، أو عند ذهابهما إلى محل إقامتهما في أحد الفنادق بدبي، وبجميع المرافق المختلفة في الدولة.

وقال فرانز إن الحدث العالمي «إكسبو 2020» فرصة لا يمكن إهدارها، مضيفاً: «كنا نخطط لزيارة دبي العام الماضي، ولكن بسبب جائحة فيروس كورونا، وتأجيل إكسبو إلى العام الجاري، قررنا إرجاء الرحلة، ولكن من دون شك عقب وصولنا إلى الإمارات وقعنا في غرام الأماكن السياحية هنا، رغم أننا وصلنا يوم الجمعة الماضي، ولدينا برنامج حافل لزيارة العديد من الأماكن».

وتابع فرانز: «مدة زيارتنا إلى دبي هي سبعة أيام فقط، ولكننا قررنا أن نزور (إكسبو) ثلاث مرات على أقل تقدير، حتى نتمكن من مشاهدة جميع الأجنحة، ومختلف الأماكن في المعرض العالمي». من جهتها، أعربت إيرينا عن سعادتها الكبيرة بزيارة «إكسبو 2020» في دبي، مضيفة: «منذ فترة طويلة ولدينا الرغبة في السفر إلى الإمارات، ومنذ الإعلان في 2013 عن استضافة دبي لـ(إكسبو) ونحن نتوق إلى زيارة هذا الحدث العالمي».

وأكملت: «منذ لحظة وصولنا إلى دبي ونحن في حالة انبهار كبيرة بجمالها وروعة دولة الإمارات، وهو الأمر الذي كنا نشاهده في الصور فقط، بينما نحن الآن على أرض الواقع نستمتع بالأجواء والأماكن المختلفة الجميلة هنا».

وتابعت إيرينا: «لن نفوت هذه الفرصة الاستثنائية، وسنزور جميع الأجنحة في (إكسبو)، بينما في الوقت نفسه نخطط لصعود برج خليفة، وبرواز دبي، والذهاب إلى رحلة في الصحراء، والعديد من المراكز التجارية، وأبرزها بالنسبة لنا دبي مول، إذ ننوي شراء العديد من الهدايا التذكارية لنا ولأصدقائنا في النمسا».

وأكدت أن «الإمارات برهنت ما كنا نتابعه على وسائل التواصل الاجتماعي بشأن مكافحة فيروس كورونا المستجد، فنسبة الأمان عالية جداً، وعلمنا أن نسبة تطعيم المواطنين والمقيمين في الدولة كبيرة، لذلك نشعر بأمان كبير بشأن المخاوف من التجمعات، خصوصاً أن هناك التزاماً أيضاً كبيراً بشأن التباعد الاجتماعي، وارتداء الكمامات، لذلك لم نتردد في السفر إلى الإمارات التي تعد إحدى أكثر الدول أماناً في هذا الشأن ضمن دول العالم».

فرانز:

• «وقعنا في غرام الأماكن السياحية بالإمارات، ولدينا برنامج زيارات حافل».

إيرينا:

• «لن نفوت هذه الفرصة الاستثنائية وسنطوف جميع الأجنحة في (إكسبو دبي)».

طباعة