الأصدقاء خططوا منذ عامين لزيارة «إكسبو 2020»

ثلاثي برشلوني مغرم بدبي: هنا كأس العالم للبشرية

صورة

من إسبانيا جاء «الثلاثي البرشلوني»: غراسين وناسي وإيليا معاً لحضور «إكسبو 2020 دبي»، معتبرين المعرض الدولي الكبير بمثابة كأس العالم للبشرية، على حد وصفهم.

وأكد كل من: غراسين وناسي وإيليا، لـ«الإمارات اليوم»، بعد جولتهم بين جنبات المعرض، أنها المرة الأولى التي يحضرون فيها حدثاً من هذه النوعية، مشيرين إلى أنهم جاءوا قبل عامين من مدينتهم برشلونة إلى دبي، في رحلة سياحية وخططوا لحضور فعاليات «إكسبو دبي»، بعدما شاهدوا روعة المدينة الجميلة، وما تضمه من إمكانات رائعة على المستويات كافة.

وأوضحت إيليا أنها «وقعت في غرام دبي، عقب زيارتها الأولى إلى الإمارات في 2019».

وقالت: «عندما جئنا إلى دبي منذ سنتين زرت العديد من الأماكن، بينما لفت انتباهي أنها ستستضيف فعاليات (إكسبو 2020)، لذا قررنا على الفور أن نبدأ التخطيط إلى هذه الرحلة التاريخية».

وأضافت: «كنا مستعدين للسفر إلى دبي في العام الماضي، وخططنا كل شيء، ولكن تداعيات جائحة فيروس (كورونا) المستجد، وقرار تأجيل فعاليات (إكسبو 2020) إلى العام الجاري، جعلنا نؤجل سفرنا إلى دبي، خصوصاً مع التأثير السلبي

لـ(كوفيد-19) وغلق معظم المطارات في دول العالم». بينما قال غراسين: «إنه استمتع كثيراً بزيارته للأجنحة المختلفة في (إكسبو 2020 دبي)»، مبيناً: «نحن نعيش في برشلونة، وعندما تم تأجيل الحدث العام الماضي، كنا نخشى أن يتأثر إقامة (إكسبو) في العام الجاري بتداعيات فيروس (كورونا)، ولكننا وجدنا تنظيماً رائعاً للحدث، مع الحرص على تطبيق الإجراءات الاحترازية، إلى جانب تطعيم معظم المقيمين في الدولة بلقاح فيروس (كورونا)».

وأوضح: «زرت العديد من الأجنحة، من أبرزها الإماراتي والفرنسي والإسباني، وسأحضر مجدداً خلال الأيام المقبلة».

بينما أكد ناسي أنه لم يتوقع أن يكون «إكسبو 2020 دبي» بهذه الروعة: «لم أحضر من قبل حدثاً بهذه الضخامة، وصراحة يستحق إطلاق عليه كأس العالم للبشرية، خصوصاً أنه يشهد مشاركة أكثر من 190 دولة».

وأضاف: «كل دولة تعرض أشياء لا يمكن تصديقها، لكن على أرض الواقع عندما شاهدنا الأفكار المختلفة في عدد من الأجنحة، وجدنا أن فكرة (إكسبو) بشكل عام حدث مهم للبشرية، وللحفاظ على حياة الانسان بشكل أفضل في السنوات المقبلة».

غراسين: «استمتعت بزيارة الأجنحة المختلفة، في مقدمتها: الإمارات وإسبانيا».

إيليا: «خططنا للرحلة التاريخية، عقب زيارتنا الأولى إلى الإمارات في 2019».

ناسي: «لم أحضر من قبل حدثاً بهذه الضخامة، يشهد مشاركة أكثر من 190 دولة».

الأصدقاء الثلاثة أكّدوا أنهم وجدوا تنظيماً رائعاً للحدث، مع الحرص على تطبيق الإجراءات الاحترازية.

طباعة