إجمالي الطلب على الاكتتاب العام الأولي جاوز 83.4 مليار دولار

اكتتاب «بروج» يحقق عائدات إجمالية تزيد على مليارَي دولار

من المتوقع إدراج «بروج» في سوق أبوظبي للأوراق المالية يوم الجمعة المقبل. أرشيفية

أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك)، وشريكها الاستراتيجي «بورياليس»، عن استكمال البناء السعري بنجاح، والانتهاء من عملية الاكتتاب على حصة من أسهم «بروج»، مشروعهما المشترك للبتروكيماويات، في سوق أبوظبي للأوراق المالية.

وحقق الطرح، البالغ ثلاثة مليارات وخمسة ملايين و769 ألفاً و158 سهماً عادياً تمثل 10% من رأسمال الشركة المصدر بسعر 2.45 درهم للسهم العادي، عائدات إجمالية عند التسوية تزيد على مليارَي دولار لشركتَي «أدنوك» و«بورياليس»، ويطلق عليهما مجتمعين «المساهمون البائعون».

كما تمت تغطية الاكتتاب مرات عدة، حيث شهد إقبالاً قوياً مع طلب كبير من المستثمرين الأفراد في دولة الإمارات والمستثمرين المؤهلين.

وبلغ إجمالي الطلب على الاكتتاب العام الأولي أكثر من 83.4 مليار دولار، ما يعني أن مستوى الاكتتاب في المجمل بلغ نحو 42 مرة ضعف القيمة المستهدفة. كما تمت تغطية الاكتتاب في أقل من ساعة واحدة من بدء عملية الطرح العام، الذي شهد أعلى مستويات طلب خلال عقدين على مستوى الدولة من قبل المستثمرين الأفراد في الإمارات، بإجمالي طلب يزيد على 17.9 مليار دولار. ويمثل الاكتتاب أكبر طلب على طرح عام أولي لشركة «أدنوك» حتى الآن.

وتُعد «بروج» الشركة الرابعة التي تطرح «أدنوك» جزءاً من أسهمها للتداول في السوق منذ عام 2017 عقب الاكتتابات الأولية الناجحة لكل من «أدنوك للتوزيع»، و«أدنوك للحفر»، و«فرتيجلوب».

وتمتلك «بروج» ملفاً مالياً قوياً، إذ بلغت عائداتها السنوية 5.5 مليارات دولار في عام 2021.

وتتوقع الشركة توزيع أرباح للمساهمين في عام 2022، تبلغ 975 مليون دولار، كما تتوقع أن تدفع في عام 2023 ما لا يقل عن 1.3 مليار دولار عن فترة العام بأكمله، أي ما يعادل عائد توزيعات أرباح بنسبة 6.5% بناءً على سعر السهم المعلن للطرح.

وتُعد «بروج» اليوم إحدى أهم الشركات الرائدة عالمياً في مجال توفير الحلول المبتكرة والمتنوعة من البوليمرات ذات القيمة العالية لقطاعات عدّة تشمل الزراعة والبناء والإنشاء والطاقة والتغليف، والتعبئة المتطورة والنقل والصحة.

ومن المتوقع إدراج «بروج» في سوق أبوظبي للأوراق المالية في الثالث من يونيو 2022. وستبقى «أدنوك» بعد انتهاء عملية الإدراج، المالكة لحصة الأغلبية في «بروج»، التي تبلغ نسبة 54%، فيما ستحتفظ «بورياليس ميدل إيست» بحصتها البالغة 36% في الشركة.

طباعة