القدرة الإنتاجية لـ" كهرباء دبي" تنمو 300 ضعف منذ 1970 حتى الآن

ارتفعت القدرة الإنتاجية لهيئة كهرباء ومياه دبي من الكهرباء من 43 ميغاوات عام 1970 إلى 13 الفا و417 ميغاوات عام 2021، أي بزيادة تفوق الـ 300 ضعف، كما ارتفعت القدرة الإنتاجية للهيئة من المياه المحلاة من (صفر) غالون، أي لم يكن هناك محطات تحلية وجرى حينها تزويد إمارة دبي بالمياه بالاعتماد على آبار المياه الجوفية فقط، إلى 490 مليون غالون من المياه المحلاة يومياً.

وقال العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، سعيد محمد الطاير، إن "الهيئة حرصت على مراعاة البيئة في جميع مراحل عملها وعملت خلال هذه السنوات على رفع نسبة اعتمادها على الطاقة النظيفة والمتجددة وحافظت على المياه الجوفية لضمان استدامة الموارد وتعزيز الأمن المائي في الدولة وإمارة دبي".

وأضاف : "نعمل وفق توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي لتطوير تجارب فريدة تجعل دبي نموذجاً عالمياً للطاقة النظيفة والمياه والاقتصاد الأخضر وابتكار حلول استباقية لتحديات الخمسين عاماً المقبلة انسجاماً مع استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 واستراتيجية الحياد الكربوني 2050 لإمارة دبي لتوفير 100% من القدرة الإنتاجية للطاقة من مصادر الطاقة النظيفة بحلول العام 2050 وأهداف مئوية الإمارات 2071". وتابع الطاير: "أسهمت البنية التحتية المتطورة التي تمتلكها الهيئة واعتمادها الابتكار والتخطيط العلمي السليم في تمكينها من مواكبة ازدهار دبي وتلبية الطلب المتزايد على الكهرباء والمياه وفق أعلى معايير التوافرية والاعتمادية والكفاءة والاستدامة".

وقال: "تصل القدرة الإنتاجية الإجمالية للهيئة إلى 13.41 ألف ميغاوات من الكهرباء منها 1527 ميغاوات من الطاقة المتجددة بتقنية الألواح الشمسية الكهروضوئية في مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، أكبر مجمع للطاقة الشمسية في موقع واحد بنظام المنتج المستقل على مستوى العالم وستبلغ قدرته الإنتاجية 5000 ميغاوات بحلول عام 2030. ويعتبر مجمع حصيان لإنتاج الطاقة بالغاز الطبيعي ومجمع محطات جبل علي لإنتاج الطاقة وتحلية المياه من الركائز الرئيسة لتزويد إمارة دبي بخدمات كهرباء ومياه ذات جودة عالية. فيما تبلغ القدرة الإنتاجية الإجمالية للمياه في الهيئة 490 مليون غالون من المياه يومياً، منها 63 مليون غالون باستخدام تقنية التناضح العكسي. ونهدف للوصول إلى إنتاج 100% من المياه المحلاة باستخدام مزيج من الطاقة النظيفة يجمع بين مصادر الطاقة المتجددة والحرارة المهدورة بحلول عام 2030".

وتعتمد الهيئة أحدث تقنيات الثورة الصناعية الرابعة والتقنيات الإحلالية في مجال إنتاج ونقل وتوزيع الطاقة والمياه. وتتفوق نتائج الهيئة على نخبة الشركات الأوروبية والأميركية في العديد من المؤشرات ففي عام 2021 بلغت نسبة الفاقد في شبكات نقل وتوزيع الكهرباء في الإمارة 3.3% مقارنة مع 6 إلى7% في أوروبا والولايات المتحدة الأميركية ونسبة الفاقد في شبكات المياه 5.3% مقارنة مع 15% في أميركا الشمالية.
ونجحت الهيئة في رفع كفاءة استخدام الوقود في وحدات الإنتاج إلى نحو 90 % والتي تعد من أفضل النسب عالمياً. وسجلت الهيئة أقل متوسط انقطاع للكهرباء على مستوى العالم بمعدل 1.43 دقيقة لكل مشترك سنوياً في عام 2021 مقارنة مع 15 دقيقة لدى نخبة من شركات الكهرباء في دول الاتحاد الأوروبي.
يشار إلى أن الهيئة تقدم خدماتها لسكان دبي البالغ عددهم 3.5 ملايين نسمة إضافة إلى الملايين من زوار دبي سنوياً. وبلغ عدد حسابات الكهرباء لدى الهيئة مليون و61 ألفا و476 حساباً بنهاية عام 2021 مقارنة مع 752.50 الف حساب بنهاية عام 2016 بزيادة قدرها 41%.
كما بلغ عدد حسابات المياه 960.032 ألف حساب بنهاية عام 2021 مقارنة مع 666 ألف حساب بنهاية 2016، بزيادة قدرها 44%. وبلغ إجمالي عدد حسابات الكهرباء والمياه 2.021 مليون حساب بنهاية 2021.
 

طباعة