أضافت رحلة يومية ثانية بطائرات "الإيرباص A380"

طيران الإمارات تُعزز خدماتها إلى ملبورن

أعلنت طيران الإمارات، عن اعتزامها تعزيز خدماتها إلى ملبورن، من خلال تسيير رحلة يومية ثانية على خط (دبي- ملبورن)، باستخدام طائراتها الأيقونية من طراز «إيرباص A380». ومن المقرر أن يبدأ تشغيل الرحلة اليومية الثانية اعتباراً من الأول من مايو المُقبل، ليرتفع بذلك عدد الرحلات التي تُشغلها الناقلة من دبي إلى ملبورن إلى 14 رحلة أسبوعياً.
كما سترفع الرحلة الجديدة عدد المقاعد على الرحلات اليومية التي تُشغلها طيران الإمارات بين دبي وملبورن إلى ما يتجاوز 1000 مقعد يوميا، ليصل اجمالي عدد المقاعد على الرحلات التي تُشغلها الناقلة بين مقرها العالمي في دبي وولاية «فيكتوريا» الأسترالية إلى 700 ألف مقعد سنويا، بواقع 516 مقعد على كل رحلة.
وتستخدم الناقلة على هذا الخط طائرات "الإيرباص  A380" توزيع الدرجات الثلاث (14 جناحا في الدرجة الأولى، 76 مقعداً قابلة للتحول إلى أسرة مستوية في درجة رجال الأعمال، و426 مقعداً وثيراً في الدرجة السياحية).


واعتباراً من تاريخ الأول من مايو المُقبل، ستُغادر الرحلة الإضافية من دبي يومياً في تمام الساعة 10:05 صباحاً، لتصل إلى ملبورن في تمام الساعة 05:30 من صباح اليوم التالي، بينما ستُقلع رحلة العودة من ملبورن في تمام الساعة 05:15 صباحا لتصل إلى دبي في تمام الساعة 13:0 ظُهرا.
 وستنضم الخدمة الإضافية إلى الخدمة القائمة حالياً التي تغادر دبي يوميا في تمام الساعة 02:40 فجراً لتصل إلى ملبورن في تمام الساعة 9:50 مساء. وتُغادر رحلة العودة ملبورن في تمام الساعة 09:15 مساءً، لتصل دبي في تمام الساعة 05:15 من صباح اليوم التالي.


وكانت الرحلات الجوية الدولية التي تصل إلى ولاية «فيكتوريا» قبل تفشي جائحة «كوفيد-19» تجلب لها ما يزيد عن 3.1 ملايين زائر سنوياً، وتضخ في اقتصادها 8.8 مليارات دولار سنويا، حيث كانت طيران الإمارات تستاثر بنقل 22% من الـ1.3 مليون زائر سنوياً والذين يصلون إلى «فيكتوريا» من بلدان أوروبية رئيسية كألمانيا، فرنسا، إيطاليا، هولندا، وسويسرا، والتي أضافت إلى اقتصاد «فيكتوريا» 86 مليون دولار في عام 2019.
وقال نائب رئيس عمليات طيران الإمارات التجارية في أستراليا، باري براون: «يسرُّنا كناقلة جوية دولية تخدم استراليا على مدى ما يزيد عن ربع قرن، زيادة خدماتنا إلى ملبورن، وإضافة المزيد من المقاعد على رحلاتنا إلى عاصمة ولاية فيكتوريا، حيث تجسد رحلتنا اليومية الثانية باستخدام طائرات (الإيرباص A380) التزامنا المُستمر تجاه استراليا، وحرصنا على توفير المزيد من خيارات السفر لمُسافرينا، في ظل استمرار تصاعد الطلب على السفر الدولي".


وأضاف براون: «قامت طيران الإمارات منذ تدشين رحلتها الأولى إلى ملبورن في عام 1996 بنقل أكثر من 11 مليون مُسافر على هذه الخط الرئيس، ويُسرنا أن نتيح للمُسافرين والشركات من فيكتوريا مواصلة التمتع بالانتشار العالمي الذي تُتيحه لهم شبكتنا واسعة النطاق».
وتعد استراليا ثالث أكبر وجهة تٌسير طيران الإمارات رحلات إليها باستخدام طائرات (الإيرباص A380)، وقد عملت الناقلة باستمرار على تعزيز التزامها بزيادة عدد رحلاتها إلى استراليا، والذي سيرتفع في مايو المُقبل إلى 42 رحلة أسبوعياً. فاعتباراً من ذلك التاريخ، ستخدم الناقلة عاصمتي ولايتي «فيكتوريا» و«نيو ساوث ويلز» برحلتين يومياً لكل منهما، فيما ستخدم عاصمة ولاية «كوينزلاند» برحلة واحدة يومياً باستخدام طائرات (الإيرباص A380).
 كما تسير طيران الإمارات رحلات إلى «بيرث» باستخدام طائرات الـ«بوينغ 777ER-300» عريضة الهيكل، حيث ستقوم بتسيير رحلات يومية اعتباراً من الأول من مايو 2022.

طباعة