«مطارات دبي»: 40% نمواً في «دبي الدولي» قبل ذروة عطلة الميلاد

حركة المسافرين من دبي وإليها تتخطى مستويات ما قبل «كوفيد-19»

افتتاح المبنى رقم «3» تم في عام 2008. أرشيفية

أكد الرئيس التنفيذي لمؤسسة مطارات دبي، بول غريفيث، أن حركة المسافرين حالياً من إمارة دبي وإليها عبر مطارها الدولي، باستثناء ركاب العبور (ترانزيت)، تخطت المستويات المسجلة في مرحلة ما قبل جائحة «كوفيد-19». وقال: «نحن الآن عند نحو 111% من مستويات ما قبل (كوفيد-19)».

وذكر غريفيث لشبكة «سي إن إن» الأميركية، أن «مطارات دبي» حافظت على حالة استعداد كاملة كي تتمكن من العودة عندما تبدأ حركة المرور في التعافي، مشيراً إلى أن مطار دبي الدولي سجل نمواً بنسبة 40% على مدار ستة أسابيع، قبل ذروة عطلة الميلاد مباشرة.

وأضاف: «بمجرد وصول حركة الركاب إلى طاقتها القصوى في مطار دبي الدولي، فإننا سنعيد افتتاح (مطار دبي ورلد سنترال) مجدداً أمام حركة الركاب، وسنواصل النمو في قطاع النقل الجوي».

وأكد غريفيث جاذبية قطاع النقل الجوي في دبي، والمزايا التي يتيحها، مشيراً إلى أنه مقارنة بالمطارات الأخرى في العالم، فإن لدينا بعضاً من أحدث مباني الركاب.

وأوضح أن مبنى «الكونكورس إيه» افتتح عام 2013، فيما تم افتتاح المبنى رقم «3» الذي تبلغ مساحته أكثر من مليون متر مربع في عام 2008، لذلك لايزال حديثاً نسبياً، في وقت نعمل باستمرار على التحديث والتجديد في مرافق المطار.

يشار إلى أن إجمالي أعداد المسافرين الذين استخدموا مطار دبي الدولي خلال نوفمبر 2021، بلغ نحو ثلاثة ملايين و879 ألفاً و375 مسافراً، بنسبة نمو 13.36%، مقارنة بأكتوبر السابق عليه.

ووفقاً لأحدث البيانات، فقد سجل مطار دبي الدولي أكثر من 24.6 مليون مسافر خلال الفترة الممتدة بين يناير ونوفمبر 2021.

• بمجرد وصول حركة الركاب إلى طاقتها القصوى في مطار دبي الدولي، سيتم إعادة افتتاح «مطار دبي ورلد سنترال» مجدداً أمام حركة الركاب.

طباعة