ضمن شراكة وقّعتها شركتا «يلو دور إنيرجي» و«إي تي جي»

إقامة محطة طاقة شمسية في منشأة بـ «دبي وورلد سنترال»

مسؤولا «يلو دور إنيرجي» و«إي تي جي» بعد التوقيع على الاتفاقية. من المصدر

كشف بيان، أمس، عن دخول شركة «يلو دور إنيرجي»، المزود لحلول الطاقة المستدامة للشركات ومقرها الإمارات، وشركة «إي تي جي»، وهي مجموعة شركات عالمية متنوعة، في شراكة، لإقامة مشروع محطة للطاقة الشمسية في منشأة المعالجة الزراعية، وتخزين الأغذية في المنطقة الحرة في «دبي وورلد سنترال».

وأفاد البيان أن من المتوقع أن تولّد محطة الطاقة الشمسية المثبتة على الأسطح، التي تبلغ قدرتها القصوى 383 كيلوواط، نحو 620 ألف كيلوواط/ساعة من الطاقة النظيفة خلال السنة الأولى من التشغيل، أي ما يعادل تقليل نحو 6000 طن من انبعاثات الكربون طوال العمر الافتراضي للنظام. وبحسب البيان، فإنه سيتم تركيب أكثر من 700 لوح شمسي لتغطية 3100 متر مربع من مساحة سطح المنشأة، لتلبي بذلك نحو 85% من احتياجات استهلاك الطاقة الخاصة بالمنشأة.

وقال مدير عمليات شركة «Pulses and Edible Nuts Business» التابعة لـ«إي تي جي»، تارون تشاولا، إن الشراكة مع «يلو دور إنيرجي» ستساعد على الاستفادة من الطاقة النظيفة في عمليات المعالجة، وبالتالي توفير سلع صديقة للبيئة.

من جهته، قال المدير التجاري لشركة «يلو دور إنيرجي»، روري مكارثي: «مع بدء التعافي الاقتصادي من آثار جائحة كورونا، فإننا نشجع الشركات على الأخذ بعين الاعتبار وضع الطاقة الشمسية كجزء من خطط التعافي لديها، حتى تتمكن على الفور من خفض تكاليف الكهرباء، واستعادة قدراتها التنافسية».

وأضاف: «تتشرف (يلو دور إنيرجي) بالمساهمة في برنامج (شمس دبي) التابع لهيئة كهرباء ومياه دبي، ومبادرة الإمارات الاستراتيجية للحياد المناخي 2050».

وبصفتها مُؤجراً للطاقة الشمسية، فإن «يلو دور إنيرجي» تتولى مسؤولية تمويل وتصميم وبناء وتشغيل وإدارة وصيانة محطة الطاقة الشمسية طوال مدة الاتفاقية.

طباعة