تشارك بصفتها راعياً بلاتينياً

«ديوا» تعرض في «أقدر» تجربة دبي في التحول نحو الطاقة النظيفة

سعيد محمد الطاير: «القدرة الإنتاجية الإجمالية للطاقة النظيفة ارتفعت إلى نحو 10% من مزيج الطاقة في دبي».

أعلنت هيئة كهرباء ومياه دبي، أنها تشارك في «قمة أقدر العالمية»، بصفتها الراعي البلاتيني للقمة، في دورتها الرابعة التي تعقد تحت شعار «المواطنة الإيجابية العالمية.. تمكين فرص الاسـتثمار المستدام»، لتسلط الضوء على تجربة دبي في التحول نحو الطاقة المتجددة والنظيفة.

وتجمع القمة، وهي إحدى مبادرات «برنامج خليفة للتمكين - أقدر»، الشركات والمؤسسات العالمية، وتستمر حتى اليوم 30 أكتوبر الجاري في مركز دبي للمعارض. وأكد العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، سعيد محمد الطاير، أن «قمة أقدر» أصبحت منصة معرفية مهمة تقدمها دولة الإمارات للعالم، لتبادل الخبرات وأفضل الممارسات، بمشاركة نخبة من القادة وصناع القرار، للوصول إلى حلول مبتكرة لتمكين وازدهار المجتمعات. وأضاف أن «القمة تدعم دور دولة الإمارات في تعزيز الحوار الهادف والبناء، وجهودها في مد جسور التلاقي بين دول وشعوب العالم، لتبادل الخبرات وأفضل الممارسات ومناقشة القضايا المتعلقة بتمكين المجتمعات بأبعادها الإنسانية والثقافية والفكرية، ورؤية وتوجيهات القيادة بأن تكون الدولة مركز إشعاع حضارياً وثقافياً للمنطقة والعالم»، لافتاً إلى أن تنظيم القمة في «إكسبو 2020 دبي» الذي يجمع العالم في مكان واحد، يرسخ مكانة الإمارات حاضنة للإبداع والابتكار. وأضاف أن الهيئة ستسلط الضوء على تجربة دبي في التحول نحو الطاقة المتجددة والنظيفة، إذ ارتفعت القدرة الإنتاجية الإجمالية للطاقة النظيفة إلى نحو 10% من مزيج الطاقة في دبي، وستصل إلى 13.3% في نهاية الربع الأول من عام 2022.

وتستعرض الهيئة في منصتها عدداً من أبرز مشروعاتها بما في ذلك «مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية»، ومشروع «الهيدروجين الأخضر» الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لإنتاج الهيدروجين باستخدام الطاقة الشمسية.

طباعة