383 ألف زيارة لمنصة «جودة الحياة الرقمية»

«تنمية المجتمع» تسلّط الضوء في «جيتكس» على تسريع صرف منحة الزواج

«تنمية المجتمع» ملتزمة بتطوير الخدمات الرقمية والذكية واستخدام تطبيقات الذكاء الاصطناعي. من المصدر

تشارك وزارة تنمية المجتمع في معرض جيتكس بدورته الـ41 «أسبوع جيتكس للتقنية 2021» بمجموعة إنجازات تقنية لفرق عمل الوزارة، بالتعاون مع الجهات ذات الصلة، في إطار توفير مزيد من الخدمات النوعية والاستباقية لجميع فئات الوزارة، تجسيداً لرؤية تطوير الخدمات الرقمية، وتحقيق سرعة وصولها إلى جميع فئات المجتمع.

وتسلّط الضوء في «جيتكس 2021» على الشراكة الجديدة، المزمع عقدها مع مصرف أبوظبي الإسلامي، لتسريع خدمة متعاملي وزارة تنمية المجتمع من المتقدمين لمنحة الزواج، من توفير كشف الحساب البنكي بأقل جهد، وفي وقت قياسي، دون الحاجة لزيارة المصرف، ما يسهم في تقديم رحلة متعامل سلسة وبسيطة.

وتتضمن مبادرات الوزارة منصة جودة الحياة الرقمية، التي تعد جزءاً من برنامج جودة الحياة الرقمية، وتسعى لرفع مستوى الوعي حول المخاطر والتحديات الرقمية، وتعزيز الاستخدام الآمن والإيجابي للتقنيات الرقمية والإنترنت.

وتشتمل المنصة على محاور عدة، منها: البصمة الإلكترونية، الخصوصية الرقمية، الألعاب الإلكترونية، التنمر الإلكتروني، وغيرها من المحاور. ومنذ إطلاقها مطلع العام الجاري، بلغ عدد زيارات المنصة 383 ألف زيارة، ويمكن الوصول إلى المنصة من خلال الموقع الإلكتروني: www.digitalwellbeing.ae.

وتعرّف كذلك باختبار قياس الوعي بالأمن السيبراني، سواء للكبار أو للأطفال، ويمكن الحصول على الاختبار عن طريق منصة الأمن الإلكتروني في موقع الوزارة، وبعد اجتياز الاختبار، تقوم الوزارة بإصدار شهادة إلكترونية للمشارك.

وتكشف المنصة عن تطبيق الوزارة الجديد، وهو تطبيق موحد للهاتف المحمول تقدمه الوزارة على منصات (iOS وAndroid)، الغرض منه دمج خدمات الوزارة لمختلف الشرائح من المتعاملين والموظفين، في تطبيق واحد. وتسلط الوزارة الضوء كذلك على التحليلات ولوحات التحكم المشتركة مع المركز الاتحادي للتنافسية والإحصاء، التي تستعرض البيانات الضخمة لأصحاب الهمم وكبار المواطنين.

وتستعرض أيضاً باقة الحماية تطبيق «صون»، وهو تطبيق ذكي للكشف المبكر عن الإساءة المحتملة بحق أي فرد من خلال الإجابة على حزمة من الأسئلة، التي تبيّن مدى درجة تعرض الشخص للأذى، ثم تزويده بالإجراء الذي يمكن أن يتخذه، والجهة المسؤولة.

وتعرض الوزارة في «جيتكس» منصة خدمات الوزارة التي تتماشى مع التقنيات الحديثة، وتبحث دائماً عن زيادة استخدام التكنولوجيا في إطار تقديم أفضل الخدمات للموظفين بشكل آمن ومرن.

كما تعرّف الوزارة خلال «جيتكس» الجمهور بآليات التسجيل في «فزعة» لكبار المواطنين، وهي خدمة استباقية لتوفير بطاقة «فزعة» لكبار المواطنين.

كما تعرض منصة التكامل المجتمعية، التي تهدف إلى توفير مظلة متكاملة لقطاع الرعاية الاجتماعية على مستوى الدولة، وتسهم في توفير بيانات آنية للمستفيدين من الخدمات الاجتماعية. وتعتبر هذه المنصة ثمرة جهد أكثر من 50 جهة اتحادية ومحلية، وتخدم أكثر من 150 ألف متعامل على مستوى الدولة.

أما منصة الإدارة الذكية للجمعيات، فتوفرها الوزارة للجمعيات ذات النفع العام والمؤسسات الأهلية للقيام بإنجاز عملية التصويت الإلكتروني، إذ تستخدم تقنية البلوك تشين التي توفر مستوى عالياً من أمن المعلومات، وضمان شفافية نتائج التصويت الإلكتروني، ويقوم كل شخص مخول التصويت بإنشاء محفظة إلكترونية خاصة به، تمكنه من التصويت، وتضمن عدم تمكّن أي طرف آخر من تغيير نتائج الانتخابات.

وتم تصميم مشروع نظام الإدارة الذكية للجمعيات ذات النفع العام ليعمل على تحقيق مجموعة من المنافع لمختلف الجهات المشاركة في المشروع، ويعمل على معالجة عدد من التحديات التي تواجه موظفي الوزارة، إذ عمل المشروع على توفير قاعدة بيانات متكاملة «مالية وإدارية»، عن مؤسسات القطاع الأهلي في دولة الإمارات العربية المتحدة، سواء المشهرة من قبل الوزارة أو المرخصة من قبل السلطات المحلية.

وعمل كذلك على توحيد البيانات والمعلومات المقدمة من مؤسسات العمل الأهلي في دولة الإمارات عن الأعضاء والهيئات الإدارية، وكذلك بيانات المشروعات وغيرها من البيانات والمعلومات المدرجة ضمن قاعدة البيانات، حيث تم حتى الآن تسجيل بيانات ما يقارب من 50 ألف عضو، و3800 نشاط وفعالية، نفذتها الجمعيات خلال الأعوام 2019 - 2021، علاوة على إنجاز بيانات ما يقارب 1000 موظف من العاملين في القطاع، كما تم تسجيل بيانات 684 عضواً من أعضاء مجالس الإدارات والأمناء للجمعيات والمؤسسات، وغيرها من البيانات.

• 50 ألف عضو في مؤسسات العمل الأهلي تم تسجيلهم في نظام «الإدارة الذكية للجمعيات».

طباعة