وقعها " المصرف المركزي" مع "دبي المالي العالمي"

مذكرة تفاهم لتعزيز التكنولوجيا المالية في الإمارات

أعلن مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي، اليوم الأربعاء، عن توقيع مذكرة تفاهم مع مركز دبي المالي العالمي للتعاون في مجال تطوير نظام متكامل للتكنولوجيا المالية في دولة الإمارات من خلال إطلاق المبادرات والأنشطة المشتركة.

تم توقيع مذكرة التفاهم على هامش مؤتمر "مستقبل النظام المالي"، الذي ينظمه المصرف المركزي خلال معرض إكسبو 2020، وذلك يومي 13 و14 أكتوبر 2021. ووقع على المذكرة كلًا من محافظ مصرف الإمارات المركزي خالد محمد بالعمى، ومحافظ مركز دبي المالي العالمي عيسى كاظم.

وسيعمل المصرف المركزي، بموجب مذكرة التفاهم هذه، مع مركز دبي المالي العالمي على تطوير برنامج بيئة اختبارية مشتركة، يتيح لشركات التكنولوجيا المالية اختبار حلولها المبتكرة ضمن إطار برنامج البيئة الاختبارية الرقمية الحالية. كما تنص المذكرة على التعاون في إطلاق مبادرات وأنشطة خاصة بالتكنولوجيا المالية بين الطرفين، بما في ذلك برامج المسرعات والمسابقات وورش العمل والندوات والمؤتمرات والمشاريع.

وحول مذكرة التفاهم، قال محافظ مصرف الإمارات المركزي خالد محمد بالعمى: "شهد النظام المالي العالمي تحولاً رقمياً كبيراً خلال السنوات القليلة الماضية. ونحن نؤمن إيمانًا راسخًا بأن إحدى الطرق الرئيسية لضمان وجود نظام مالي قوي هي تطوير بيئة تنظيمية تساعد على الابتكار وتشجع الرقمنة، ويعد مركز دبي المالي العالمي موطنًا لأحدى أكبر برامج المسرعات للتكنولوجيا المالية في المنطقة وقد لعب دوراً حيوياً في تسريع انتشار حلول التكنولوجيا المالية في الدولة. نحن على ثقة من أن مذكرة التفاهم هذه ستسهم في إيجاد بيئة تعزز تطوير الحلول المبتكرة، بما يتماشى مع خطط النمو الاقتصادي الطموحة للدولة وتطلعاتها المتعلقة بالتحول الرقمي".

من جهته، قال محافظ مركز دبي المالي العالمي عيسى كاظم: "نوجه تركيزنا نحو تأسيس منظومة متطورة تزخر بالفرص القيمة لإطلاق أقصى إمكانات قطاع التكنولوجيا المالية، انطلاقاً من حرصنا على ترسيخ مكانتنا في المنطقة كمركز مالي عالمي رائد وموقعنا كأحد أبرز 10 مراكز للتكنولوجيا المالية على مستوى العالم. ومن خلال الشراكات المتميزة على غرار شراكتنا مع مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي، سنقدم لروّاد الأعمال في مجال التكنولوجيا المالية الإمكانات التي تمهد طريقهم لتحقيق تطلعاتهم وأهداف أعمالهم، والمساهمة في ترسيخ مكانة دبي ودولة الإمارات عموماً كمركز عالمي بارز في قطاع التكنولوجيا المالية."

 

طباعة