باستخدام أحدث التقنيات الذكية

«الإمارات دبي الوطني»: عروض مصرفية مبتكرة خلال «إكسبو 2020»

صورة

قال الرئيس التنفيذي لإدارة العمليات في مجموعة بنك الإمارات دبي الوطني، عبدالله قاسم، إن بنك الإمارات دبي الوطني، ومصرف الإمارات الإسلامي، يفخران بدعم معرض «إكسبو 2020 دبي»، من خلال الحضور تحت شعار «بنك المستقبل» في منطقة «الوصل بلازا» بالحدث التاريخي المرتقب، الذي يتيح للبنك فرصة فريدة من نوعها لتقديم خدمات مصرفية رقمية باستخدام أحدث الابتكارات في التقنيات الذكية، ضمن أفضل المعايير العالمية.

تواصل

وأضاف قاسم لـ«الإمارات اليوم»: «إنه انسجاماً مع شعار المعرض (تواصل العقول وصنع المستقبل من خلال الاستدامة والتنقل والفرص)، ونظراً إلى أهمية الاستدامة والقيم المشتركة التي تخلقها عبر مختلف قطاعات الأعمال وبيئات العمل والمجتمعات والبيئة المحيطة، يسعى بنك الإمارات دبي الوطني - بصفته شريكاً أول رسمياً لـ(إكسبو 2020 دبي) في مجال الخدمات المصرفية - إلى القيام بالأعمال المصرفية وفق أفضل المعايير والممارسات الأخلاقية».

وتابع قاسم: «لأننا نضع الاهتمام بشركائنا في المقام الأول، كان التنقل جسراً للتواصل، مدعوماً بأحدث الابتكارات والتقنيات، أما الفرص، فهي جزء لا يتجزأ من وعدنا لمتعاملينا والمجتمعات التي نعمل في إطارها، آخذين في الحسبان النهج الشمولي لضمان استفادة جميع الفئات المالية والاجتماعية».

تعاون

وبيّن قاسم: «بدورنا كمجموعة مصرفية رائدة في القطاع المصرفي في دولة الإمارات، فقد قمنا بالتعاون مع فريق (إكسبو 2020 دبي) قبيل الحدث في ما يخص العديد من القطاعات، بما فيها تطوير البرامج في (أجنحة الفرص والاستدامة)، وتقديم الدعم المصرفي لموظفي وشركاء الحدث، إضافة إلى دعم حملات التوظيف التطوّعي في المعرض الدولي، والعمل مع ثلاثة من الحاصلين على منح الابتكار من برنامج (إكسبو لايف) في ما يتعلق بإنجازاتهم الخاصة بضمان الشمول المالي للأصحاب الهمم».

هدف

ولفت قاسم إلى أنه باعتباره الشريك المصرفي الإسلامي لـ«إكسبو 2020 دبي»، يعمل مصرف الإمارات الإسلامي على تعزيز الوعي والتعريف بالخدمات والممارسات المالية الإسلامية، التي تتطابق مع أحكام الشريعة، وتوفير خدمات مصرفية إسلامية مبتكرة تسهم في تطوير حلول مستدامة تناسب جميع المتعاملين.

وقال إن «الإمارات الإسلامي» يهدف من خلال الشراكة مع «إكسبو 2020 دبي» إلى دعم رؤية صاحب السموّ الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، لترسيخ مكانة دبي عاصمة عالمية للاقتصاد الإسلامي.

مناخ استثماري

وأشار قاسم إلى أنه من المتوقع أن يستقطب «إكسبو دبي»، 25 مليون زيارة من جميع أنحاء العالم، ما يساعد في إيجاد المناخ الاستثماري الملائم والفرص الفريدة من نوعها، لتعريف زوار المعرض بالخدمات المصرفية الإسلامية والتسهيلات المالية المميزة التي سنكشف عنها قبيل انطلاق الحدث.

وأفاد بأن «بنك الإمارات دبي الوطني ومصرف الإمارات الإسلامي، تعاونا مع عدد من الشركاء العالميين والمحليين، بهدف تقديم عروض مصرفية رقمية مبتكرة تسهم في إثراء تجارب الزوّار، وتساعدهم على تحقيق أقصى استفادة ممكنة من هذا الحدث التاريخي على أرض دولة الإمارات».

سفير

وذكر قاسم أن مجموعة بنك الإمارات دبي الوطني تضم فريق عمل يزيد على 25 ألف موظف من 70 جنسية مختلفة، ويعدّ بذلك واحداً من أكبر جهات العمل في دولة الإمارات وأكثرها تنوعاً، مضيفاً: «بصفته مجموعة مصرفية وطنية رائدة، يفخر بنك الإمارات دبي الوطني بدوره كسفير للتقدم الاقتصادي والاجتماعي لدولة الإمارات إلى العالم».

بطاقات جديدة

أعلنت مجموعة بنك الإمارات دبي الوطني عن تعاونها مع شركة «ماستركارد» العالمية، في إطلاق اثنين من البرامج الجديدة والحصرية لبطاقات المدفوعات، هما: «بطاقة (ماستركارد إكسبو) مسبقة الدفع من بنك الإمارات دبي الوطني»، و«بطاقة (ماستركارد إكسبو) الائتمانية من الإمارات الإسلامي». وتم تصميم البطاقتين محدودتَي الإصدار لتعزيز تجارب زوّار «إكسبو 2020 دبي»، إذ تحظى البطاقتان بدعم تقنية الأمان المتطوّرة التي تقدمها «ماستركارد»، كما سيتم تزويدهما بإمكانات الدفع اللاتلامسي لسداد ثمن المشتريات.

«الإمارات دبي الوطني» تعاون مع «إكسبو 2020 دبي» قبيل الحدث في ما يخص العديد من القطاعات، بما فيها تطوير البرامج.

«الإمارات دبي الوطني» و«الإمارات الإسلامي» تعاونا مع شركاء عالميين ومحليين، بهدف تقديم عروض رقمية مبتكرة.

طباعة