العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    وفد من «جمارك دبي» يزور غرفة العمليات اللوجستية في «إكسبو»

    صورة

    زار وفد من دائرة جمارك دبي، بالتعاون مع القيادة العامة لشرطة دبي «إدارة مكافحة المخدرات»، موقع «إكسبو 2020 دبي»، وذلك ضمن إطار التنسيق المشترك بين الجهات الحكومية، وتأكيداً على دور «جمارك دبي» في دعم الجهود المبذولة لتحقيق معرض «إكسبو» لأهدافه، وفق رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، بتنظيم أفضل دورة في تاريخ المعرض.

    وتفقد الوفد غرفة العمليات المركزية، وغرفة العمليات اللوجستية، إذ اطلع على الإجراءات المتبعة، والاستعدادات، وآلية العمل للتفتيش والرقابة، كما زار عدداً من أجنحة الدول المشاركة قبل أن يتوقف عند جناح الاستدامة «تيرّا»، الذي يمثل نموذجاً يحتذى على مستوى التصميم المعماري المستدام، وسيكون جزءاً من الإرث الذي سيخلفه «إكسبو 2020 دبي» بعد إسدال الستار على فعالياته، حيث سيتحول إلى مركز للعلوم.

    وأكد المدير التنفيذي لقطاع التفتيش الجمركي في «جمارك دبي»، الدكتور عبدالله بوسناد، استعداد «جمارك دبي» الكامل لتقديم خدمات استثنائية وعالمية المستوى لزوار وعارضي «إكسبو»، لافتاً إلى أن استضافة هذا الحدث العالمي إضافة نوعية وثرية لمنظومة الاقتصاد المحلي الشاملة، كما أنه يرسخ مكانة دبي على خارطة المدن العالمية بوصفها مقصداً للسياحة والاقتصاد ‏والاستثمار والعيش برفاهية وسعادة.

    وشدد بوسناد على أهمية التعاون المشترك، وجهود إدارة مكافحة المخدرات في شرطة دبي كشريك استراتيجي في سبيل تحقيق الأمن والأمان للتصدي في محاربة كل أنواع المخدرات وأساليب بيعها، عن طريق تبادل المعلومات وعمل سيناريوهات مشتركة بين الطرفين في المواقع الجمركية الأخرى.

    وبالتزامن مع اقتراب انطلاق «إكسبو 2020 دبي» وفتح أبوابه للعالم، مطلع أكتوبر المقبل، أفادت «جمارك دبي» بإعدادها عرضاً تعريفياً متكاملاً لإطلاع المشاركين في المعرض على كل الخدمات والتسهيلات التجارية والجمركية التي تقدمها الدائرة، ويأتي في مقدمتها «قناة إكسبو 2020 الجمركية الذكية».

    كما ستعرض «جمارك دبي» للمشاركين مشروعاتها ومبادراتها التي تدعم قدرتها على القيام بدورها الحيوي في حماية المجتمع وتيسير التجارة، ومن أبرزها «نظام الإفصاح المبكر الذكي» الذي يعزز فعالية منظومة التفتيش الجمركي في مطارات دبي، ويمكن المسافرين من الاطلاع على المواد الممنوعة والمقيدة.

    طباعة