برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    لتسريع استراتيجية نموها

    «سويڤل» تستكمل التمويل المُسبق بقيمة 35.5 مليون دولار

    أعلنت شركة «سويڤل»، المتخصصة في توفير حلول النقل الجماعي والتنقل المشترك ومقرها دبي، أمس، أن العديد من المستثمرين، بما في ذلك «أجيليتي» و«شيميرا أبوظبي»، قد أكملوا التمويل المسبق البالغ 35.5 مليون دولار، من إجمالي اشتراك الاستثمار الخاص في الأسهم العامة (PIPE)، الذي تم جمعه في ما يتعلق بدمج الأعمال، المقترح من قبل الشركة، مع «كوينز جامبيت غروث كابيتال».

    وتعتمد «سويڤل» استراتيجية نمو شاملة تهدف إلى تحقيق نحو مليار دولار في إجمالي الإيرادات السنوية، والتوسع نحو أكثر من 30 مدينة في أكثر من 20 دولة، بحلول عام 2025. ومن المتوقع أن تؤدي العائدات، التي يتم جمعها من خلال عملية التمويل المسبق، إلى تسريع جهود التوسع هذه، وإلى زيادة استثمار «سويڤل» في منصة التكنولوجيا التابعة لها.

    وقال المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة «سويڤل»، مصطفى قنديل: «إننا نقدر أن العديد من المستثمرين العالميين المرموقين لديهم ثقة واضحة باستراتيجية النمو الخاصة بنا، ومن خلال هذا التدفق الفوري لرأس المال المتنامي، أصبحنا في وضع أفضل من أجل تقديم خدمات التنقل اليومي داخل المدن الرئيسة، وأيضاً خدمات السفر بين المدن، بالإضافة إلى عروض خدمة النقل (TaaS) لأسواق جديدة، ونسعى كل يوم إلى النهوض بمهمتنا الهادفة إلى إعادة صياغة قطاع النقل الجماعي، الذي تُقدر كلفته بنحو تريليون دولار، وتزويده بالحلول المدعومة بالتكنولوجيا».

    من جهته، قال نائب رئيس مجلس إدارة شركة «أجيليتي»، طارق سلطان: «لقد رأينا القوة الهائلة التي تتمتع بها منصة النقل الجماعي (سويڤل) في أكبر أسواقنا، وبعد التعرف إلى فريق عمل هذه الشركة عن كثب، خلال الأشهر القليلة الماضية، تكوّنت لدينا ثقة كاملة بقدرته على إيجاد الحلول اللازمة لمواجهة تحديات التنقل المعقدة، نحن متحمسون لتسريع توسع (سويڤل) العالمي من خلال هذا التمويل، ونتطلع إلى المضي قدماً في استكشاف فرص قوية لبناء التعاون على الصعيدين الاستراتيجي والتنفيذي».

    ووفقاً لاتفاقات الاكتتاب المنفّذة، قام مستثمرون في الاستثمار الخاص في الأسهم العامة (PIPE) مسبقاً، بشراء سندات قابلة للاستبدال من «سويڤل».

    وعند إغلاق صفقة اندماج أعمال «سويڤل» مع «كوينز جامبيت غروث كابيتال»، سيتم تبادل كل سند قابل للاستبدال تلقائياً بأسهم الشركة المدمجة، بسعر صرف قدره 8.50 دولارات للسهم الواحد، وعند إصدار سندات القابلة للاستبدال، تم تخفيض مبلغ اشتراك كل مستثمر في الاستثمار الخاص في الأسهم العامة (PIPE)، من خلال سعر شراء الأوراق القابلة للاستبدال.

    وأوضح المدير المالي لشركة «سويڤل»، يوسف سالم، أن «هذا التمويل المسبق تنتج عنه قيمة كبيرة لجميع المساهمين في (سويڤل)، بحيث ستقوم الشركة بتوظيف رأس المال في توسعات استراتيجية ومتزايدة مع عائد مرتفع على رأس المال، بالإضافة إلى خطة عمل (سويڤل) الحالية».

    طباعة