برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    تفاهم بين «النقد العربي» و«فيزا» العالمية لدعم نمو وكفاءة المدفوعات

    وقّع صندوق النقد العربي، مذكرة تفاهم مع شركة «فيزا» العالمية، تتولى بموجبها كل من «فيزا» ومنصة «بُنى» للمدفوعات العربية، التابعة للمؤسسة الإقليمية لمقاصة وتسوية المدفوعات العربية المملوكة من قبل الصندوق، وضع أسس متينة للشراكة والترابط التوافقي بغرض تأمين قنوات إضافية لتحويل الأموال عبر أنظمة الدفع التابعة لهما، بما يعزز نمو وكفاءة المدفوعات بين المنطقة العربية ومختلف الأسواق العالمية.

    وتتطلع منصة «بُنى» للمدفوعات العربية وشركة «فيزا» العالمية إلى التعاون والعمل سوياً على منح شبكتهم من البنوك المشاركة والبنوك الأعضاء، على حد سواء، قنوات آمنة وموثوقة تمتاز بالسرعة والكفاءة والكلفة المناسبة، لتنفيذ أعمال مقاصة وتسوية المدفوعات البينية بالعُملات العربية والدولية، وتوفير قائمة متنوعة من خيارات الدفع.

    وتسعى كل من «بُنى» و«فيزا» إلى مواكبة وتلبية الخدمات المتنامية للمنطقة العربية في المجالين المالي والمصرفي، عبر تصميم حلول مبتكرة وفاعلة قادرة على استكشاف وتوليد الفرص المستدامة في صناعة المدفوعات. تمثل هذه الشراكة شهادة إضافية على التزام وحرص كل من «بُنى» و«فيزا» على تمهيد الطريق نحو إنشاء أنظمة فاعلة ومبتكرة للمدفوعات عبر الحدود.

    وأكّد المدير العام رئيس مجلس إدارة صندوق النقد العربي، الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله الحميدي، البعد الاستراتيجي لهذه الشراكة والقيمة المضافة التي تمنحها لكل الجهات العاملة في القطاع المالي على الصعيدين الإقليمي والعالمي.

    وأضاف أنه انطلاقاً من هذه المبادرة، تسعى منصة «بُنى» للمدفوعات العربية إلى المثابرة على تطوير وتنمية قائمتها المتنوعة من الحلول المبتكرة، وتزويد البنوك المشاركة بقنوات إضافية آمنة وعالية الصدقية لتوسيع قدراتها على تنفيذ المدفوعات عبر الحدود، وتطبيق نماذج أعمال مبتكرة تتيح لها خدمة عملائها بشكل أفضل، لافتاً إلى أن التعاون بين كل من «بُنى» و«فيزا» سيمنح الطرفين القدرة على تقديم منتجات وخدمات مشتركة للدفع عبر الحدود بطريقة مرنة ومنخفضة المخاطر، والوصول بسهولة إلى كل الأسواق المستهدفة، لمواكبة وخدمة الاحتياجات المالية المتنوعة والمتزايدة في المنطقة العربية وخارجها.

    بدورها، أعربت المدير العام لمجموعة «فيزا» في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، الدكتورة سعيدة جعفر، عن سعادتها بتوقيع مذكرة التفاهم مع صندوق النقد العربي، والتي تعزز التزام «فيزا» بدعم تطور المنطقة العربية والدور الحيوي الذي تلعبه المدفوعات الرقمية في هذا المجال.

    طباعة