برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    بسبب النقص الحاد في السلع الأساسية والأدوية

    طيران الإمارات تسمح بأوزان أمتعة إضافية للمسافرين إلى لبنان

    مع تعرض لبنان لنقص حاد في السلع الأساسية والأدوية، أعلنت طيران الإمارات عن زيادة أوزان الأمتعة المتاحة لركابها المسافرين إلى بيروت من عدد من الوجهات عبر شبكتها، اعتباراً من اليوم وحتى 30 سبتمبر 2021، وذلك لدعم عملائها في لبنان والمهجر.
    وسيتمكن عملاء طيران الإمارات من اصطحاب 10 كيلوغرامات من الأمتعة الإضافية لحمل مواد تساهم في دعم العائلات والأصدقاء في الوطن. وتتوفر هذه الزيادة لحاملي تذاكر الدرجة السياحية ودرجة الأعمال الصادرة في دولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين والمملكة العربية السعودية ولبنان وأستراليا.

    كما ستتيح طيران الإمارات لعملائها الذين يسافرون إلى بيروت عبر دبي، القادمين من الولايات المتحدة وكندا والبرازيل وزامبيا وأنغولا وغينيا والسنغال وجنوب أفريقيا وساحل العاج وغانا، حمل قطعة أمتعة إضافية وزنها 23 كيلوغراماً.

    وتسري الزيادة على الحجوزات عبر emirates.com أو عن طريق مكاتب مبيعات طيران الإمارات أو وكلاء السفر المعتمدين، وكذلك وكلاء السفر عبر الإنترنت.

    وكانت طيران الإمارات قد أطلقت في العام الماضي جسراً جوياً إنسانياً إلى لبنان، وذلك انطلاقاً من التزامها نحو المجتمعات التي تخدمها. وخصصت الناقلة، بالشراكة مع المنظمات الإنسانية العاملة هناك، رحلات لتوصيل إمدادات الإغاثة الطارئة في أعقاب انفجار مرفأ بيروت.

    كما فتحت طيران الإمارات الباب أمام الناس في جميع أنحاء العالم للتبرع نقداً أو التعهد بأميال سكاي واردز الخاصة بهم، مقابل سعة شحن على رحلاتها لمساعدة المتضررين. وتم نتيجة لذلك إيصال أكثر من 160 طناً من الإمدادات الطبية والأغذية ومعدات الحماية الشخصية وغيرها من المواد الإنسانية الأساسية إلى لبنان.

    وتخدم طيران الإمارات لبنان منذ عام 1991. وتشغّل حالياً 16 رحلة أسبوعياً إلى بيروت بطائرات البوينج 777-300ER.
    وتطبق زيادة أوزان الأمتعة للمسافرين من الولايات المتحدة وكندا والبرازيل اعتباراً من 26 أغسطس  ومن زامبيا اعتباراً من 30 أغسطس ومن غينيا والسنغال وساحل العاج وغانا وأنغولا اعتباراً من 1 سبتمبر 2021. وتتوفر حالياً للمسافرين من جنوب أفريقيا.
    وتتوفر هذه الزيادة للمسافرين من أستراليا والولايات المتحدة وكندا والبرازيل حاملي تذاكر الدرجة السياحية فقط.

     

    طباعة