العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    وقّعها «أبوظبي الأول» مع «الفطيم آيكيا»

    شراكة تتيح لمتعاملي «برنامج إسكان المواطنين» قروضاً لتأثيث منازلهم

    عقد بنك أبوظبي الأول شراكة مع متجر «الفطيم آيكيا»، يقدّم بموجبها لمتعاملي «برنامج قروض الإسكان للمواطنين» قروض تمويل تمكّنهم من تأثيث منازلهم بحسب رغبتهم، وتوفر لهم العديد من المزايا، مثل خدمات التصميم الداخلي والتأثيث، إضافة إلى معدلات فائدة منخفضة، وإجراءات موافقة سهلة وسريعة.

    وتم توقيع اتفاقية الشراكة من قبل رئيس قسم الخدمات المصرفية الإسلامية وبرنامج قروض الإسكان للمواطنين في بنك أبوظبي الأول، فهد الشاعر، والمدير الإداري لشركة آيكيا في الإمارات وعُمان ومصر، فينود جايان.

    وقالت رئيسة الخدمات المصرفية للأفراد في دولة الإمارات بالإنابة في بنك أبوظبي الأول، فتون المزروعي: «شكّل برنامج قروض الإسكان للمواطنين، ولسنوات طويلة، شريكاً مميزاً وموثوقاً للمواطنين الإماراتيين في رحلتهم لتأسيس منزل الأحلام، بفضل مزاياه التي تدعم المتعاملين في كل خطوة، ابتداءً من التصميم وحتى التنفيذ. ويسرنا عقد هذه الشراكة مع (آيكيا) لإثراء مزايا البرنامج، وتوفير أفضل الخدمات والمنتجات للمتعاملين، حيث توفر هذه القروض الجديدة باقة متميزة من المزايا المالية والعملية».

    من جانبه، قال فينود جايان،: «يسر متجر (آيكيا) التابع لمجموعة الفطيم أن يعقد شراكة مع (أبوظبي الأول) لتقديم قروض شخصية لمواطني الدولة في إمارة أبوظبي، في إطار خطة هيئة أبوظبي للإسكان لتخصيص المنافع السكنية للمواطنين».

    وأضاف: «نتطلع عبر هذا التعاون إلى تعزيز ثقة المتعاملين الإماراتيين لتكون (آيكيا) الجهة المفضلة بالنسبة لهم لتأثيث منازلهم».

    يذكر أن برنامج قروض الإسكان للمواطنين، يمنح قروضاً سكنية دون فوائد لمواطني الدولة في أبوظبي، لشراء منازل مسبقة البناء، أو بناء منازلهم الخاصة، أو توسعة منازلهم الحالية.

    وتدير هيئة أبوظبي للإسكان برنامج قروض الإسكان للمواطنين، في حين يتولى «أبوظبي الأول» مسؤولية إدارة عملية الإقراض والبناء، وتحصيل الأقساط نيابة عن هيئة أبوظبي للإسكان.

    • «أبوظبي الأول» يتولى مسؤولية إدارة عملية الإقراض والبناء، وتحصيل الأقساط نيابة عن هيئة أبوظبي للإسكان.

    طباعة