العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    مجلس إدارتها يعتمد توزيع أرباح نقدية للنصف الأول بقيمة 40 فلساً للسهم الواحد

    «مجموعة اتصالات» تحقق 4.7 مليارات درهم أرباحاً صافية موحدة

    صورة

    أعلنت «مجموعة اتصالات»، أمس، عن نتائجها المالية الموحدة للنصف الأول من العام المنتهي في 30 يونيو 2021.

    وأظهرت النتائج المالية خلال النصف الأول من عام 2021 وصول قاعدة مشتركي «مجموعة اتصالات» إلى 156.1 مليون مشترك، في وقت بلغت فيه قيمة إيرادات «مجموعة اتصالات» الموحدة 26.4 مليار درهم، بزيادة سنوية بلغت نسبتها 3.2%، في حين بلغت أرباحها الصافية الموحدة بعد خصم حق الامتياز الاتحادي مبلغ 4.7 مليارات درهم، بزيادة سنوية بلغت نسبتها 3.9%، بما يمثل هامش أرباح صافية بنسبة 18%.

    وبلغت أرباح «مجموعة اتصالات» الموحدة قبل احتساب الفائدة والضريبة والاستهلاك والإطفاء 13.4 مليار درهم، بهامش أرباح قبل الفائدة والضريبة والاستهلاك والإطفاء بنسبة 51%.

    وبحسب البيان، فقد اعتمد مجلس الإدارة توزيع أرباح نقدية على المساهمين للنصف الأول من عام 2021 بقيمة 40 فلساً للسهم الواحد، في وقت أكدت فيه وكالتا التصنيف الائتماني «ستاندرد آند بورز غلوبل»، و«موديز» التصنيف الائتماني المرتفع لـ«مجموعة اتصالات» البالغ AA-/‏‏‏‏Aa3، مع نظرة مستقبلية مستقرة.

    وأكدت «اتصالات» أنها تستكمل وبنجاح عملية إصدار سندات بقيمة مليار يورو لإعادة تمويل شريحة السندات المستحقة، لافتة إلى أنها أقوى علامة تجارية في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا في جميع الفئات، فضلاً عن كونها شبكة الهاتف المحمول الأسرع في العالم بموجب شركة Ookla.

    مستقبل رقمي

    قال رئيس مجلس إدارة «مجموعة اتصالات»، جاسم محمد الزعابي، إن «اتصالات» تواصل تحقيق مستويات عالية من الأداء، وهو ما تؤكده نتائجها المالية التي تظهر نمواً في عمليات الشركة خلال النصف الأول من العام الجاري 2021، مرجعاً ذلك إلى الجهود الكبيرة والمستمرة التي تبذلها المجموعة في تحقيق رؤيتها المتمثلة في قيادة المستقبل الرقمي، والالتزام الثابت تجاه المجتمعات التي توجد فيها، وتحقيق قيمة مضافة لمساهميها.

    وأعرب الزعابي عن ثقته بقدرة «مجموعة اتصالات» على الحفاظ على ريادتها لصناعة الاتصالات، مع الاستمرار في التركيز على تعزيز أعمالها الرئيسة، واستكشاف فرص نمو جديدة وواعدة، بالشكل الذي يضمن جاهزيتها الكاملة للمستقبل بقدرات وحلول رقمية رائدة ومبتكرة.

    ورفع الزعابي شكره لقيادة الدولة على دعمها المستمر لقطاع الاتصالات، كما شكر فريق إدارة الشركة الذي نجح في تجسيد الرؤية الرقمية ونقلها إلى واقع ملموس، من خلال الاستمرار في التركيز على استراتيجية المجموعة طويلة المدى لتحقيق قيمة مضافة إلى جميع المساهمين والمتعاملين.

    تحقيق النمو

    من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لـ«مجموعة اتصالات»، المهندس حاتم دويدار، إن نتائج المجموعة القوية خلال النصف الأول من عام 2021 تأتي تتويجاً لجهود الشركة في تمكين النمو، وتعزيزه، وتحقيق الكفاءات التشغيلية، مع التزام ثابت بالأولويات الاستراتيجية الرئيسة لتمكين المستقبل الرقمي، ودفع الابتكار عبر عمليات المجموعة المختلفة.

    وأضاف: «على الرغم من التحديات التي تشهدها أسواقنا الرئيسة، فإن عملياتنا واصلت تحقيق النمو في الإيرادات وفي الأرباح الصافية والتدفق النقدي الحر».

    وتابع: «نفخر بدور (مجموعة اتصالات) الرئيس في تعزيز مكانة دولة الإمارات الريادية في قطاع الاتصالات، والمساهمة في جعلها الدولة صاحبة شبكة الهاتف المحمول الأسرع في العالم، ومن ضمن أفضل الدول في سرعة اتصال النطاق العريض الثابت، وبالشكل الذي يلبي طموحات وتطلعات قيادة الدولة الخاصة بتكنولوجيا الاتصالات والمعلومات».

    واكد أنه من خلال نجاحها في إطلاق ونشر شبكة الجيل الخامس 5G، وريادتها العالمية في تحقيق أعلى نسبة نفاذ في توصيل شبكة الألياف الضوئية إلى المنازل، فإن «مجموعة اتصالات» مستعدة بالكامل لمواصلة قيادتها للجيل التالي من شبكات وتقنيات الهاتف المحمول، لافتاً إلى التركيز على تعزيز قدرات الشركة، والحفاظ على مكانتها الريادية في القطاع، بما يسهم في تحقيق أهدافها طويلة المدى، لاسيما تلك المتعلقة بإثراء حياة المتعاملين، وتمكين الحكومات والشركات والمجتمعات عبر مختلف عملياتها الدولية.

    قاعدة المشتركين

    ووفقاً للنتائج التشغيلية، فقد وصلت قاعدة مشتركي «اتصالات» في دولة الإمارات خلال النصف الأول من العام إلى 12.1 مليون مشترك، في حين وصل إجمالي عدد مشتركي «مجموعة اتصالات» إلى 156.1 مليون مشترك، بزيادة سنوية بلغت نسبتها 7%.

    الإيرادات والأرباح

    بلغت قيمة إيرادات «مجموعة اتصالات» الموحدة خلال النصف الأول من العام الجاري 26.4 مليار درهم، في حين وصلت أرباحها الصافية الموحدة بعد خصم حق الامتياز الاتحادي إلى 4.7 مليارات درهم، بزيادة سنوية بلغت نسبتها 3.9%، بما يمثل هامش أرباح صافية بنسبة 18%.

    كما بلغت أرباح المجموعة قبل الفائدة والضريبة والاستهلاك والإطفاء الموحدة 13.4 مليار درهم، وبهامش أرباح قبل الفائدة والضريبة والاستهلاك والإطفاء بنسبة 51%.

    طباعة