العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    تعمل على تنفيذ 3 محطات جديدة

    11.2 مليار درهم استثمارات «ديوا» في قطاع نقل الكهرباء

    صورة

    كشفت هيئة كهرباء ومياه دبي (ديوا) أن إجمالي قيمة استثماراتها في قطاع نقل الكهرباء، يصل حالياً إلى 11.2 مليار درهم، منها 2.4 مليار درهم لمشروعات النقل الرئيسة جهد 400 كيلوفولت، و8.8 مليارات درهم لمشروعات النقل الرئيسة جهد 132 كيلوفولت، مشيرة إلى أن القيمة الإجمالية لمشروعات شبكة النقل، التي لاتزال تحت الإنشاء، تزيد على 10 مليارات درهم.

    وذكرت الهيئة، لـ«الإمارات اليوم»، أنها تعمل حالياً على تنفيذ ثلاث محطات جديدة لنقل الكهرباء جهد (132/‏‏‏‏‏400) كيلوفولت، لافتة إلى أنه على الرغم من التحديات التي فرضتها جائحة «كوفيد-19»، فإنها دشنت خلال الربع الأول من عام 2021 محطة نقل رئيسة في مجمّع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية.

    قيمة الاستثمارات

    وتفصيلاً، قال العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي (ديوا)، سعيد محمد الطاير، إن «القيمة الإجمالية لاستثمارات الهيئة في قطاع نقل الكهرباء، تصل إلى 11.2 مليار درهم، منها 2.4 مليار درهم لمشروعات النقل الرئيسة جهد 400 كيلوفولت، و8.8 مليارات درهم لمشروعات النقل الرئيسة جهد 132 كيلوفولت»، لافتاً إلى أن تنفيذ جميع المحطات يتم بالاعتماد على أحدث التقنيات الرقمية ضمن جهود الهيئة، لتعزيز التحول الرقمي في كل عملياتها الخدماتية والتشغيلية.

    محطات النقل

    وأضاف الطاير أن «العدد الإجمالي لمحطات النقل جهد (132/‏‏‏‏‏400) كيلوفولت في دبي، وصل إلى 24 محطة، إضافة إلى ثلاث محطات أخرى تعمل الهيئة على تنفيذها حالياً، فيما وصل عدد المحطات الرئيسة جهد (11/‏‏‏‏‏132) في الشبكة إلى 310 محطات بنهاية مارس 2021، وذلك لتأمين الطلب المتنامي على الطاقة الكهربائية لمختلف الاستخدامات، وضمان استمرار واستقرار الإمدادات الى مختلف المستهلكين في الأوقات كافة».

    محطات التوزيع

    وذكر الطاير أن «عدد محطات التوزيع ذات الجهد المتوسط (33 كيلوفولت)، وصل إلى 93 محطة بنهاية مارس الماضي، فيما بلغ عدد محطات التوزيع ذات الجهد المتوسط (11 كيلوفولت) 40 ألفاً و344 محطة، بينما يبلغ عدد محطات التوزيع ذات الجهد المتوسط (6.6 كيلوفولت) في الخدمة حالياً 455 محطة».

    وأشار الطاير إلى أنه على الرغم من التحديات التي فرضتها جائحة «كوفيد-19»، تواصل الهيئة تنفيذ محطات النقل للوفاء باحتياجات الإمارة، مبيناً أن الهيئة دشنت، خلال الربع الأول من العام الجاري، محطة نقل رئيسة جديدة جهد (132/‏‏‏‏‏400) كيلوفولت تحمل اسم «شمس» في مجمّع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، التي تصل قدرتها التحويلية إلى 2020 ميغافولت أمبير، مع خطوط نقل جهد 400 كيلوفولت، بطول 223 كيلومتراً لربطها بشبكة الهيئة.

    وأضاف أن «الكلفة الإجمالية للمشروع بلغت 562 مليون درهم»، مشيراً إلى أنه تم تنفيذ أكثر من مليوني ساعة عمل آمنة من دون إصابات، رغم التحديات المرتبطة بالجائحة، حيث تم استخدام طائرات «درونز» لمتابعة سير العمل عن بُعد على مدار الساعة مع الترتيب لزيارات ميدانية افتراضية.

    القدرة الإنتاجية

    وأوضح الطاير أن «القدرة الإنتاجية الإجمالية للهيئة تبلغ حالياً 12 ألفاً و900 ميغاواط من الكهرباء، و490 مليون غالون من المياه المحلاة يومياً»، لافتاً إلى أن الهيئة تعمل على تحقيق استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050، لتوفير 75% من القدرة الإنتاجية للطاقة في دبي من مصادر الطاقة النظيفة بحلول عام 2050.

    خطط توسعة

    وأفاد الطاير بأن الهيئة تعمل على تطوير خطط توسعة البنية التحتية للكهرباء، بما في ذلك رفع قدرة إنتاج الكهرباء وشبكات النقل والتوزيع، بناء على توقعات الطلب على الكهرباء في دبي حتى عام 2030، التي تأخذ في الحسبان النمو الديموغرافي والاقتصادي في الإمارة، مشيراً إلى أن القيمة الإجمالية لمشروعات شبكة نقل الكهرباء تحت الإنشاء في «ديوا» تزيد على 10 مليارات درهم.

    مشروعات كبرى

    قال العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي (ديوا)، سعيد محمد الطاير، إن «الهيئة أطلقت مشروعات كبرى للطاقة المتجددة والنظيفة، أبرزها مجمّع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية».

    وأوضح أن «قدرة مشروعات الطاقة الشمسية قيد التشغيل في المجمع، تبلغ حالياً 1013 ميغاواط بتقنية الألواح الشمسية الكهروضوئية». وأضاف: «لدينا 1850 ميغاواط قيد التنفيذ بتقنيتي الألواح الكهروضوئية والطاقة الشمسية المركزة، مع مراحل أخرى مستقبلية للوصول إلى 5000 ميغاواط بحلول عام 2030».

    • 10 مليارات درهم القيمة الإجمالية لمشروعات شبكة نقل الكهرباء تحت الإنشاء.

    طباعة