10 وجهات سياحية متاحة أمام سكان الدولة لقضاء عطلة العيد

قال مديران في وكالات للسفر، إن أكثر 10 وجهات متاحة للسفر أمام سكان الدولة الراغبين بالسفر خلال عطلة عيد الفطر، لافتين إلى أن هذه الوجهات تمتاز بالقرب الجغرافي دون الحاجة لمتطلبات الحجر الصحي.

وأوضحا لـ"الإمارات اليوم"، أن الوجهات الأبرز تتمثل في كل من المالديف وسيشل، إلى جانب أرمينيا، وجورجيا، والبوسنة، فضلاً عن قرغيزستان، وطاجيكستان، واليونان، إضافة إلى مصر وموسكو وكينيا، مشيرين إلى أن معدلات الطلب على العطلات السياحية لاتزال قليلة في ظل الظروف الحالية.


وتفصيلا، قال نائب الرئيس التنفيذي لـ"شركة الريس للسفريات"، محمد جاسم الريس، إن أكثر 10 وجهات متاحة للسفر أمام سكان الدولة الراغبين بالسفر خلال عطلة عيد الفطر، لافتاً إلى هذه الوجهات تمتاز بقربها الجغرافي، إضافة إلى اعتمادها إجراءات مخففة بخصوص متطلبات السفر في ظل الجائحة.

وأضاف الريس، أنه مع تخفيف قيود السفر فإن المزيد من الأسواق بدأت باستقبال الزوار الدوليين خلال الفترة الأخيرة ضمن اشتراطات تتمثل في تقديم اختيار "كوفيد-19" سلبي أو شهادة تطعيم بجرعتين من لقاح "كورونا" دون متطلبات الحجر الصحي، ومن المتوقع أن نشهد مرونة أكبر في الأشهر المقبلة مع ارتفاع معدلات التطعيم في مختلف الدول حول العالم.

وبين أن الوجهات المتاحة للسفر أمام سكان الدولة دون الحاجة إلى الخضوع للحجر الصحي، تتمثل في كل من المالديف وسيشل، إلى جانب أرمينيا، وجورجيا، والبوسنة، فضلاً عن قرغيزستان، وطاجيكستان، واليونان، إضافة إلى مصر وموسكو وكينيا.

وأوضح الريس أن الطلب على الحجوزات يتركز في وجهات الجزر بالدرجة الأولى مثل المالديف وسيشل، مع معدلات أقل في وجهات أخرى، مشيرا إلى أن وكالات السفر وشركات الطيران طرحت العديد من العروض السعرية بخصوص عطلات العيد بأسعار معقولة، لافتا إلى أن الأسعار تبقى في بعض المحطات أعلى في الوقت الحالي نظراً لقلة عدد الرحلات الجوية إليها.


من جهته، قال المدير العام لوكالة الفيصل للسفريات والسياحة، ياسين دياب، إن الوجهات الأكثر شعبية المتاحة أمام سكان الدولة خلال عطلة العيد تتمثل في كل من المالديف سيشل إلى جانب أرمينيا وجورجيا، مشيراً إلى أن معدلات الطلب على العطلات السياحية لاتزال قليلة، فيما من المتوقع أن تزداد تدريجياً خلال الفترة المقبلة مع ازدياد عامل الثقة بالسفر الجوي وتراجع قيود السفر خصوصاً إلى المحطات السياحية الشهيرة.

وبين أن أسعار العروض السياحية التي تم طرحها في السوق مقبولة وتشمل تذاكر الطيران، والإقامة الفندقية، وذلك في إطار تشجيع الطلب على السفر، لافتاً إلى أن وجود عروض لقضاء العطلات داخل الإمارات، تشمل الإقامة الفندقية، والتجارب السياحية مع خصومات على أسعار الغرف.

وأشار إلى أهمية التحقق من متطلبات ومستندات السفر بشكل دائم قبل موعد الرحلة إلى الوجهة المقصودة، موضحاً أن النقل الجوي يخضع للعديد من الشروط والإجراءات التي تتغير باستمرار.

 

طباعة