«طيران الإمارات» تخطط لاستعادة 70% من طاقتها الاستيعابية حتى شتاء 2021

دبي تستضيف أكبر حدث حضوري للسفر والسياحة في العالم مايو الجاري

خلال المؤتمر الصحافي للإعلان عن تفاصيل معرض سوق السفر العربي. تصوير: باتريك كاستيلو

أكّد معرض سوق السفر العربي 2021 أن دبي ستستضيف، خلال الفترة بين 16 و19 مايو الجاري، أكبر حدث حضوري للسفر والسياحة في العالم، منذ بداية ظهور جائحة «كورونا» العام الماضي.

وقال مدير محفظة معرض سوق السفر العالمي وسفر الحوافز والاجتماعات، كلود بلان، خلال مؤتمر صحافي، عقد في دبي أمس، للإعلان عن تفاصيل المعرض، إن نسخة هذا العام من «سوق السفر العربي» ستقام تحت شعار «بزوغ فجر جديد للسفر والسياحة» في مركز دبي التجاري العالمي.

وأضاف أنه «سيتم خلال الحدث تسليط الضوء بشكل رئيس، من خلال المناقشات والندوات، على الوضع الراهن لقطاع السياحة والسفر، في ظل جائحة «كوفيد-19»، ومواكبة عملية إطلاق اللقاحات، وتخفيف القيود المفروضة على السفر»، مشيراً إلى أن الأهم من ذلك كله هو التطرّق إلى مستقبل هذه الصناعة.

نسخة افتراضية

بدورها، قالت مديرة معرض سوق السفر العربي في الشرق الأوسط، دانييل كورتيس، إنه «من الضروري جداً أن نقوم بإدراج نسخة افتراضية في أسبوع السفر العربي، لأن العديد من المتخصصين والخبراء في هذا المجال من جميع أنحاء العالم لا يمكنهم حالياً حضور الحدث الحضوري في كل عام، لاسيما هذا العام نتيجة لاستمرار تطبيق قيود السفر المفروضة الناجمة عن انتشار جائحة (كوفيد-19)». وأضافت: «لقد حصلت دبي على ختم السفر الآمن من المجلس العالمي للسفر والسياحة، وذلك لالتزامها ببروتوكولات السلامة والصحة العامة، واعتمادها أعلى معايير النظافة والتعقيم، وكفاءة تعاملها وإدارتها للجائحة».

أكثر أماناً

ذكر المعرض في بيان صادر، أمس، أن دبي تعدّ واحدة من أكثر المدن أماناً على مستوى العالم، وذلك لتطبيقها مجموعة من الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، لضمان صحة وسلامة ضيوفها والسياح في كل مرحلة من مراحل رحلة سفرهم، منذ أن تطأ أقدامهم أرضها حتى المغادرة، لافتاً إلى أنه تم بالفعل إعطاء أكثر من 10.6 ملايين جرعة لقاح مضاد لـ«كورونا» لسكان الإمارات، ما يعدّ إنجازاً كبيراً للدولة أيضاً.

تعافي السياحة

إلى ذلك، قال المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للتسويق السياحي والتجاري، عصام كاظم، إن «استضافة دبي لمعرض سوق السفر العربي، في ظل التحديات الراهنة التي يعيشها العالم بسبب جائحة (كوفيد-19)، تؤكد على الدور المهم الذي تلعبه الإمارة في تعافي قطاع السياحة العالمي، مستلهمين ذلك من الرؤية الثاقبة والتوجيهات السديدة لقيادتنا الرشيدة، من أجل تعزيز مكانة دبي لتكون إحدى الوجهات الأكثر أماناً في العالم».

وأضاف كاظم: «لقد أصبحت دبي مثالاً ناجحاً يحتذى به، مع تمكنها من الترحيب بضيوفها ضمن بيئة آمنة وبإجراءات تضمن صحتهم وسلامتهم، ليتمكنوا من الاستمتاع بتجارب مميزة، وهو دليل على أنها قادرة على تحويل التحديات إلى فرص».

وبيّن أن «دبي استقبلت أكثر من 5.5 ملايين سائح دولي خلال العام الماضي، ونحو 1.26 مليون سائح خلال الربع الأول من العام الجاري».

حدث مهم

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي للعمليات التجارية في شركة «طيران الإمارات»، عدنان كاظم، إن «سوق السفر العربي يعدّ حدثاً مهماً في دعم صناعتنا لتحديد اتجاهاتها، ومشاركة التطوّرات الجديدة، والعمل معاً للمساعدة على تعزيز الثقة بالسفر والقيام بالأعمال، إذ سيلعب المعرض دوراً حيوياً في إبراز مكانة دبي، التي تواصل استضافة الأحداث الضخمة بأمان، كما أصبحت دبي أيضاً مثالاً يُحتذى في الاستجابة لحماية الصحة العامة، من خلال بروتوكولات الصحة والسلامة الشاملة، مع توفير خارطة طريق مدروسة لفتح الأعمال وحماية الاقتصاد على المدى الطويل».

استئناف

أوضح كاظم في تصريحات صحافية، على هامش مؤتمر سوق السفر العربي في دبي، أن «الشركة استأنفت رحلاتها الجوية لخدمات الركاب إلى 120 محطة حول العالم تمثل نحو 85% من عدد الوجهات التي كانت تشغلها الناقلة قبل جائحة (كوفيد-19)»، لافتاً إلى أنها تخطط لاستعادة نحو 70% من الطاقة الاستيعابية حتى فصل شتاء 2021. وأضاف أن «معدل الحجوزات المستقبلية لتذاكر الطيران في تحسّن خلال فصل الصيف»، مشيراً إلى أن الناقلة تخطط لتشغيل 30 - 40 طائرة من طراز «إيرباص إيه 380» خلال فصل الصيف تماشياً مع توقعات الطلب المستقبلي. وذكر أن الطلب على السفر المميز «الدرجة الأولى ورجال الأعمال»، شهد ارتفاعاً ملحوظاً خلال الفترة الأخيرة.

تسهيلات

لفت كاظم إلى أن «طيران الإمارات» أتاحت منذ أن استأنفت عملياتها العديد من التسهيلات، بما في ذلك المرونة التي اتبعتها بخصوص تذاكر الطيران وإعادة الحجز، فضلاً عن توفير التأمين الإلزامي لتغطية مخاطر «كوفيد-19»، مشيراً إلى أن إجراءات السلامة التي طبقتها الناقلة في مختلف مراحل السفر أسهمت في تعزيز الثقة بالسفر الجوي.

عودة قوية

من جانبه، قال مدير العمليات في شركة «إعمار للضيافة»، مارك كيربي: «استطعنا فعلاً أن نعود من جديد بشكل أقوى بعد مرحلة صعبة واستثنائية العام الماضي، ونحن نؤمن بأن عام 2021 هو عامنا، حيث نتطلع إلى مرحلة التعافي والانتعاش من جديد بقوة انطلاقاً من دبي إلى بقية أرجاء العالم، بالتزامن مع التخطيط لافتتاح منشآت فندقية جديدة».

67 جلسة و145 متحدثاً

سيتم خلال معرض سوق السفر العربي انعقاد 67 جلسة مؤتمر، مع أكثر من 145 متحدثاً محلياً وإقليمياً ودولياً، كما يتضمن برنامج مؤتمر المعرض فعالية المسرح العالمي «غلوبال ستيج» لسوق السفر، الذي سيستضيف قمة الصناعة الفندقية والمنتديات المخصصة للأسواق الرئيسة المصدرة للسياح.

وستجتمع نخبة من المتحدثين الرئيسين رفيعي المستوى، إضافة إلى مجموعة من أبرز خبراء التكنولوجيا على مستوى العالم لمدة أربعة أيام على مسرح «ترافيل فورورد»، حيث ستتاح الفرصة لالتقاء المورّدين والمندوبين من مختلف أنحاء الشرق الأوسط وخارجه، بهدف تعزيز توجهات تكنولوجيا السفر وتقديم رؤى رائدة حول أحدث التقنيات والاتجاهات التي ستشكل بلا شك مستقبل السفر والسياحة.

9 قاعات

تنعقد فعاليات معرض سوق السفر العربي 2021 عبر تسع قاعات، وذلك تماشياً مع إرشادات ولوائح التباعد الجسدي والصحة والسلامة العامة، حيث سيتواجد 11 ألف شخص في القاعات.

وسيشكل مرة أخرى معرض سوق السفر العربي 2021 جزءاً أساسياً من أسبوع السفر العربي، الذي سيقام على مدى 10 أيام، ويتم فيه انعقاد المعارض والمؤتمرات وجلسات الإفطار والجوائز وإطلاق المنتجات وفعاليات التواصل، إضافة إلى الفعاليات الأخرى التي يتضمنها الأسبوع.


- «سوق السفر العربي» يقام تحت شعار «بزوغ فجر جديد للسفر والسياحة».

طباعة