العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    "الباي".. بتكوين مجاني مقابل اختراق هاتفك

    حذر عدد من خبراء التقنية من روابط تدعو للاشتراك في التعدين لصالح عملة رقمية اسمها "باي نتورك"، حيث انتشرت هذه الروابط عبر منصات التواصل الاجتماعي وتطبيقات التراسل.

    وأشار هؤلاء إلى أنه يتم استهداف الهواتف من خلال السهولة التي يعمل بها التطبيق الخاص بالعملة والذي يتيح إمكانية التعدين والحصول على العملة من خلال هاتفك وبسهولة، فلا داعي لجهاز حاسوب بمواصفات خارقة - كما يتطلب التنقيب عن العملات الأخرى - أو كروت شاشة عملاقة أو معرفة بخوارزميات رياضية معقدة أو خبرة سابقة في التنقيب والبحث، فقط كل ما عليك هو تحميل التطبيق الخاص بالعملة واتباع التعليمات ومن ثم هنيئًا لك لقد نجحت وأصبحت ثريًا.

    ولفت هؤلاء إلى أن التطبيق الخاص بالعملة يحتاج إلى صلاحيات منها قراءة جهات الاتصال الخاصة بك، وصور / وسائط / ملفات، وقراءة محتويات وحدة تخزين USB الخاصة بك، وتعديل أو حذف محتويات هذه الوحدة، وقراءة حالة وهوية الهاتف، ومعرف الجهاز ومعلومات المكالمة، وقراءة حالة وهوية الهاتف، ومعلومات اتصال شبكة الواي فاي الخاص بك، وتلقي البيانات من الإنترنت، والتحكم في عدم إيقاف الجهاز أو ما يسمى بخاصية (منع الجهاز من النوم)، حيث يتم تشغيل الجهاز بشكل مستمر.

    وأضاف هؤلاء أن من المخاطر الخاصة بهذا التطبيق ما يسمى بصلاحية الرسم فوق التطبيقات التي يراها البعض خطيرة جدًا على خصوصية المستخدم، فمن خلال هذه الخاصية يمكن الحصول على كامل بيانات الجهاز، فالتطبيق الذي يستطيع الحصول على هذه الصلاحية يمكنه الرسم فوق التطبيقات الأخرى أي عندما يستعمل المستخدم هاتفه فمعنى ذلك أن هناك طبقات متراكمة أمامه خاصة بالتطبيق وأسفلها الهاتف نفسه.

    ومن الجدير بالذكر أن هذه العملة تلعب على وتر سهولة التعدين والحصول على عملات بطريقة سريعة، حيث يشير الخبراء أنه على الرغم من الاختلافات الكبيرة بين هذه العملات وبعضها البعض، فإن طريقة تعدينها أو استخدامها تكاد تكون متشابهة تمامًا، فأي منها تحتاج لعملية تنقيب مرهقة لاستخراجها بداية من خبرة الأشخاص الذين يقومون بالتعدين مرورًا بالحواسيب ذات الإمكانات الهائلة وصولًا لكميات كبيرة من الطاقة يتم استهلاكها من أجل استخراج العملات.

    على النقيض من ذلك لا تتطلب عملة Pi Network أيًا من هذه المتطلبات، فإن العملة تحاول تقديم شيء مختلف عن العملات الأخرى فأي شخص يمكنه التنقيب من خلال هاتفه المحمول فقط ودون الحاجة لحل معادلات رياضية أو خوارزميات معقدة ولكن تتم عملية التنقيب بشكل بسيط من خلال عدة أدوار بسيطة سنذكرها فيما بعد.

    ومن المريب في الأمر أن الكثيرين ممن استخدموا التطبيق منذ عدة شهور لم يحصلوا على عائد حتى الآن ولم يروا من الموضوع برمته سوى تطبيق يطلب من المستخدمين التسجيل والحصول على صلاحيات عديدة كفيلة بالحصول على بيانات الهاتف بالكامل، كما أن فكرة دعوة المستخدم لمستخدمين جدد تذكرنا بمخطط بونزي Ponzi Scheme الذي يعمل بفكرة التسويق الهرمي أي توليد العوائد للمستثمرين القدامى عبر جذب أموال المستثمرين الجدد.

    طباعة