التباين يخيّم على المؤشرات بدعم من «الأسهم القيادية»

35 مليار درهم توزيعات الأرباح لـ 51 شركة عن 2020

المؤشر العام لسوق دبي المالي أغلق عند مستوى 2533.59 نقطة. أرشيفية

تباينت مؤشرات الأسواق المحلية بنهاية تعاملات جلسة أمس، تزامناً مع اختلاف أداء الأسهم القيادية بسوقي دبي وأبوظبي الماليين.

إلى ذلك، ارتفع عدد الشركات التي أوصت مجالس إداراتها بتوزيع أرباح على مساهميها إلى 51 شركة حتى تاريخ 22 مارس الجاري.

وبلغت قيمة التوزيعات النقدية لهذه الشركات نحو 35 مليار درهم.

سوق دبي

وتفصيلاً، شهدت مؤشرات الأسواق المحلية تبايناً بنهاية تعاملات جلسة أمس، تزامناً مع اختلاف أداء الأسهم القيادية بسوقي دبي وأبوظبي الماليين.

وتراجع سوق دبي المالي 0.72% إلى مستوى 2533.59 نقطة.

وارتفعت أسهم 12 شركة من أصل 30 شركة، بينما انخفضت أسهم 12 شركة، وبقيت ست شركات على ثبات، وتم تداول 55.84 مليون سهم، بقيمة 118.86 مليون درهم.

وتراجع سهم الإمارات دبي الوطني بنسبة 2.23%، وأغلق سهم «دبي الإسلامي» عند سعره السابق 4.8 دراهم، وبتداولات قاربت أربعة ملايين سهم.

وأغلق سهم إعمار العقارية منخفضاً بنسبة 0.9% عند 3.5 دراهم، وبتداولات تجاوزت سبعة ملايين سهم، كما أغلق سهم «إعمار مولز» على انخفاض بنسبة 1.75%، و«شعاع كابيتال» بنسبة 1.51%. بينما ارتفع سهم «الاتحاد العقارية» بنسبة 0.4% عند 0.267 درهم، وبتداولات قاربت سبعة ملايين سهم. كما ارتفع سهم «الخليج للملاحة» بنسبة 1.8% عند 0.341 درهم، وبتداولات تجاوزت ستة ملايين سهم.

سوق أبوظبي

فيما ارتفع سوق أبوظبي للأوراق المالية بنحو 0.03%، مغلقاً عند مستوى 5735.39 نقطة، عبر تعاملات بحجم 217.59 مليون سهم، بإجمالي تداولات بلغ 1.05 مليار درهم.

وحافظ سوق أبوظبي للأوراق المالية على قوته وسط استمرار تدفق السيولة إلى قاعة التداول، والتي تجاوزت قيمتها مليار درهم خلال جلسة أمس، بدعم من تواصل عمليات التداول المكثفة للمؤسسات المحلية والأجنبية، وهو ما شجع على تداول الأفراد، خصوصاً في النصف الثاني من عمر التعاملات.

وتواصل تركز الجزء الأكبر من السيولة على أسهم منتقاة، مدرجة ضمن قطاعي البنوك والعقار، وذلك رغم الهدوء الذي سيطر على حركة أسعار بعضها طوال الجلسة.

وارتفع سهم أدنوك للتوزيع 0.92%، وأبوظبي الإسلامي 0.41%، والعالمية القابضة 1.20%.

وانخفض سهم «أبوظبي الأول» بنسبة 0.3% عند 14.5 درهماً، وبتداولات قاربت 16 مليون سهم. وارتفع سهم «دانة غاز» بنسبة 0.7% عند 0.755 درهم، وبتداولات قاربت 55 مليون سهم، بينما ارتفع سهم «أدنوك للتوزيع» بنسبة 0.9% عند 4.63 دراهم، وبتداولات تجاوزت 17 مليون سهم.

يشار إلى أن عدد الأسهم المتداولة في سوق العاصمة بلغ 217 مليون سهم، نفذت من خلال 2405 صفقات.

توزيع أرباح

إلى ذلك، ارتفع عدد الشركات التي أوصت مجالس إداراتها بتوزيع أرباح على مساهميها إلى 51 شركة حتى تاريخ 22 مارس الجاري، علماً بأن بعض هذه الشركات صادقت جمعياتها العمومية فعلاً على هذه التوزيعات، فيما لايزال بعضها الآخر بانتظار انعقاد جمعياتها العمومية خلال الأيام المقبلة للمصادقة على التوزيعات.

وبلغت قيمة التوزيعات النقدية لهذه الشركات نحو 35 مليار درهم (شاملة التوزيعات الاستثنائية التي أقرتها شركة اتصالات)، وذلك وفقاً لما تظهره البيانات التي تصدرها عن الشركات، وتوثقه سجلات الأسواق المالية في كل من أبوظبي ودبي. ويعد هذا الحجم الكبير من التوزيعات النقدية التي يحصل عليها المساهمون الأكبر في منطقة الخليج والشرق الأوسط، ما يعكس نسبة العوائد العالية على الاستثمار في الأسهم الإماراتية.

ولايزال القطاع البنكي يتصدر المركز الأول من حيث قيمة التوزيعات النقدية على المساهمين عن أرباح عام 2020، حيث بلغت قيمة توزيعات تسعة بنوك مدرجة في الأسواق المالية نحو 15.878 مليار درهم، مع نهاية تاريخ 22 مارس الجاري، ومن المتوقع زيادة هذه القيمة، خصوصاً مع وجود نحو ثمانية بنوك لم تفصح عن توصيات مجالس إداراتها بشأن التوزيعات حتى الآن.

طباعة