فازت بها عن المرحلة الخامسة من «مجمع محمد بن راشد للطاقة الشمسية»

«ديوا» تفوز بجائزة أفضل صفقة للطاقة المتجددة في الشرق الأوسط وإفريقيا

سعيد محمد الطاير: «المجمع إضافة نوعية جديدة في سجل سلسلة مشروعاتنا الناجحة في مجال الطاقة المتجددة والنظيفة».

فازت هيئة كهرباء ومياه دبي «ديوا» بجائزة «أفضل صفقة للطاقة المتجددة في الشرق الأوسط وإفريقيا لعام 2020»، وذلك عن المرحلة الخامسة من «مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية» بتقنية الألواح الشمسية الكهروضوئية، من قبل مجلة «بروجكت فاينانس إنترناشونال» التابعة لوكالة الأنباء العالمية «تومسون رويترز»، وهي مجلة متخصصة في متابعة وتحليل المشروعات والبيانات المالية والصفقات للمشروعات على مستوى العالم.

وقال العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، سعيد محمد الطاير، الذي تسلم الجائزة، إن الهيئة تستمر في جهودها لتسهم بشكل فعال في مسيرة التنمية المستدامة في الدولة، تحقيقاً لرؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي.

وأضاف: «تشكل المرحلة الخامسة من مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية بقدرة 900 ميغاواط بنظام المنتج المستقل، إضافة نوعية جديدة في سجل سلسلة مشروعاتنا الناجحة في مجال الطاقة المتجددة والنظيفة التي تستخدم أفضل التقنيات العالمية»، لافتاً إلى أن شركة «شعاع للطاقةــ3» التي أسستها الهيئة بالشراكة مع الائتلاف الذي تقوده «أكوا باور» ومؤسسة الخليج للاستثمار، ستنفذ المرحلة الخامسة.

وتابع: «حصلنا على أدنى سعر عالمي بقيمة 1.6953 سنت أميركي للكيلوواط ساعة لهذا المشروع الذي سيستخدم أحدث تقنيات الألواح الشمسية الكهروضوئية ثنائية الأوجه، مع نظام تتبع شمسي أحادي المحور لزيادة إنتاجية الطاقة».

وشدد الطاير على مواصلة تنفيذ مشروعات الطاقة المتجددة والنظيفة، مسترشدين برؤية وتوجيهات القيادة، للمساهمة في تعزيز ريادة دولة الإمارات في جميع القطاعات.

وأضاف: «نحن فخورون بالحصول على هذه الجائزة التي تضاف إلى مجموعة الجوائز العالمية التي حصلت عليها مشروعات مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، أحد مسارات (استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050) التي تهدف إلى توفير 75% من إجمالي القدرة الإنتاجية للطاقة في دبي من مصادر الطاقة النظيفة بحلول عام 2050»، مشيراً إلى أن المجمع يعد أكبر مجمع للطاقة الشمسية في العالم في موقع واحد، وستصل قدرته الإنتاجية إلى 5000 ميغاواط بحلول 2030.

270 ألف مسكن

ستوفر المرحلة الخامسة من مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، الطاقة النظيفة لأكثر من 270 ألف مسكن في دبي، وستسهم في الحد من 1.18 مليون طن من الانبعاثات الكربونية سنوياً، وسيتم تشغيلها على مراحل بدءاً من الربع الثالث من عام 2021.

طباعة