وجهت بتنفيذ أقصى درجات المسؤولية المجتمعية والوعي الصحي

اقتصادية أبوظبي: 8 منشآت صناعية تستأنف نشاطها بعد التزامها بالإجراءات الوقائية

وجهت دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي أصحاب الأعمال الاقتصادية في الإمارة بضرورة تنفيذ أقصى درجات المسؤولية المجتمعية والوعي الصحي والتقيد بالقرارات والتعاميم الصادرة عن الجهات واللجان الرسمية لتطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية للحد من انتشار عدوى كوفيد 19.

وباشرت الدائرة ممثلة بمكتب تنمية الصناعة بإغلاق مؤقت لحوالى 8 منشآت صناعية عاملة في إمارة أبوظبي وذلك بشكل فوري وعاجل بسبب اكتشاف حالات إصابات بفيروس كوفيد-19 بين العاملين فيها تنفيذاً للتوجيهات الصادرة عن الجهات المختصة بشأن تطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية للحد من انتشار عدوى فيروس "كوفيد-19" وذلك منذ بدء جائحة كورونا.

وبالتعاون مع الجهات الصحية، باشر مكتب تنمية الصناعة بالتنسيق مع المنشآت الصناعية التي تم اغلاقها لإجراء عمليات التعقيم والفحوصات الشاملة على كافة موظفيها للتأكد من مدى مخالطتهم مع المصابين وتطبيق كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية، حيث تم بعد ذلك إعادة استئناف فتح نشاطها بعد التأكد من خلو كافة العاملين من الإصابة وحجر المصابين والمخالطين منهم.

وأكدت دائرة التنمية الاقتصادية أهمية دور أفراد المجتمع وأصحاب المنشآت الصناعية في تعزيز جهود الجهات المختصة للحد من تفشي الوباء وخفض حالات الإصابات والمساهمة في تهيئة الظروف لعودة الأنشطة الاقتصادية إلى كامل طاقتها الاستيعابية من خلال إتباع كافة الإجراءات المتعلقة بالجائحة خاصة ذات العلاقة بإجراء الفحوصات الدورية للعاملين كل أسبوع واخذ اللقاح وتطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية كالتباعد الاجتماعي والتعقيم المستمر للعاملين والمنشآت الاقتصادية.

كما شددت اقتصادية أبوظبي على عدم التهاون في متابعة مدى التزام أصحاب الأعمال الاقتصادية بالقرارات الوقائية المعتمدة، واتخاذ الإجراءات الحازمة والصارمة على كافة المنشآت المخالفة بهذا الشأن داعية أصحاب الأعمال والعاملين بالمنشآت الاقتصادية المسجلة في إمارة أبوظبي إلى توخي الحيطة والحذر والحرص على سلامتهم وسلامة أفراد المجتمع.

طباعة