خدمات مالية.. بينها الجنس والعمر.. عوامل مختلفة تحدد سعر تأمين السيارة

يتأثر المبلغ الذي يدفعه المتعاملون مقابل تأمين السيارة بعدد من العوامل المختلفة، التي حددها على الصعيد العالمي معهد معلومات التأمين على النحو التالي:

- سجل القيادة: إذا تسبب المتعاملون بحوادث أو مخالفات مرورية خطيرة فمن المحتمل أنهم سيدفعون أكثر مقابل تأمين مركباتهم مقارنة بأصحاب السجلات النظيفة الخالية من الحوادث.

- استخدام السيارة: كلما زاد متوسط عدد الكيلومترات التي يقودها السائق زادت فرصة وقوع الحوادث، وبالتالي يدفع المتعاملون أموالاً أكثر مع ازدياد معدل استخدامهم للمركبة مقارنة بنظرائهم الآخرين.

- الموقع: نظراً لارتفاع معدلات التخريب والسرقة والحوادث، يدفع السائقون في المناطق الحضرية سعراً أعلى للتأمين على السيارات مقارنة بالبلدات الصغيرة أو المناطق الريفية.

- العمر: بشكل عام يتعرض السائقون البالغون لحوادث أقل من السائقين الأقل خبرة، لاسيما المراهقين، حيث تتقاضى شركات التأمين عموماً رسوماً أكبر إذا كان المراهقون أو الشباب الذين تقل أعمارهم عن 25 عاماً.

- الجنس: إحصائياً، تميل النساء إلى التعرض لحوادث أقل، خصوصاً الحوادث الخطيرة، وغالباً ما تدفع النساء أقل للتأمين على السيارات مقارنة بالرجال.

- نوعية السيارة: تعتبر كلفة السيارة عاملاً رئيساً في كلفة التأمين عليها، تشمل المتغيرات الأخرى احتمالية السرقة، وكلفة الإصلاحات، وحجم المحرك، وسجل السلامة العام للسيارة.

ولا تنظر شركات التأمين فقط في مدى أمان قيادة مركبة معينة ومدى حمايتها للركاب، بل تنظر أيضاً إلى مقدار الضرر المحتمل الذي يمكن أن تلحقه بسيارة أخرى، فإذا كان طراز مركبة معين لديه فرصة أكبر لإلحاق الضرر عند وقوع حادث، فقد تفرض شركة التأمين رسوماً أكبر على تأمين المسؤولية.

طباعة