بكلفة 97 مليون درهم

«كهرباء دبي» تدشّن محطة تحويل في «القصيص الصناعية»

سعيد الطاير: «القيمة الإجمالية لمشروعات شبكة نقل الكهرباء قيد الإنشاء في الهيئة تزيد على 10 مليارات درهم».

دشّنت هيئة كهرباء ومياه دبي، بالتعاون مع «وصل للعقارات»، محطة تحويل رئيسة جديدة جهد (13211 كيلوفولت) في منطقة القصيص الصناعية، بقدرة تحويلية 150 ميغافولت أمبير، إضافة إلى كابلات نقل أرضية جهد 132 كيلوفولت بطول 2400 متر لربطها بشبكة الهيئة، وذلك في إطار جهودها لتوفير بنية تحتية متطورة لتلبية الطلب المتزايد، والوفاء بجميع احتياجات قطاعات الاستهلاك المنزلية والتجارية والصناعية.

وبلغت الكلفة الإجمالية للمشروع 97 مليون درهم، وتضمن أكثر من 1.6 مليون ساعة عمل آمنة دون إصابات، رغم المعوقات المرتبطة بانتشار جائحة كورونا المستجد (كوفيد-19) خلال المراحل النهائية للمشروع، حيث تم استخدام أحدث التقنيات لمتابعة سير الأعمال عن بعد وفق أعلى معايير الأمن والصحة والسلامة.

وقال العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، سعيد محمد الطاير: «نعمل في إطار رؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، لتطوير بنية تحتية متطورة، لضمان توفير خدمات الكهرباء والمياه وفق أعلى معايير التوافرية والاعتمادية والكفاءة والسلامة. ويأتي تدشين محطة التحويل الرئيسة جهد 13211 كيلوفولت في منطقة القصيص الصناعية، ضمن جهود الهيئة لرفع قدرة وكفاءة شبكة نقل الكهرباء، والوفاء باحتياجات المستهلكين والمطورين وقطاعات الأعمال في المنطقة».

وأشار الطاير إلى أن القيمة الإجمالية لمشروعات شبكة نقل الكهرباء قيد الإنشاء في الهيئة، تزيد على 10 مليارات درهم، موضحاً أن الهيئة تعمل على رفع قدرة إنتاج الكهرباء وشبكات النقل والتوزيع بناءً على توقعات الطلب على الكهرباء في دبي حتى عام 2030، لافتاً إلى أنه يتم تنفيذ هذه الخطط وفق أعلى مقاييس الجودة مع الاستغلال الأمثل للموارد، وتصل نسبة اعتمادية وتوافرية خطوط النقل في هيئة كهرباء ومياه دبي إلى نحو 100%.


5 أيام

أفادت هيئة كهرباء ومياه دبي بأنه يتم حالياً توصيل الكهرباء للمتعاملين في القطاعين التجاري والصناعي في دبي خلال خمسة أيام، وفي خطوة واحدة فقط من خلال خدمة «الناموس»، مع الإعفاء من رسوم التوصيل ومبلغ التأمين حتى 150 كيلوواط. وتعد المدة اللازمة لتوصيل الكهرباء في دولة الإمارات، ممثلة بهيئة كهرباء ومياه دبي، الأقل عالمياً، بحسب تقرير البنك الدولي.

طباعة