فاز بجائزة أفضل تقنية مبتكرة لعام 2020

«ديوا» تبتكر نظاماً يحقق وفورات مالية بـ 17 مليون درهم سنوياً

سعيد محمد الطاير: «الجائزة تقدير للقدرات والخبرات المتميزة لأبناء الإمارات، وترسيخ لتنافسية الدولة».

أعلنت هيئة كهرباء ومياه دبي (ديوا) عن فوزها بجائزة «أفضل تقنية مبتكرة للطاقة لعام 2020»، ضمن الدورة 16 من «جوائز آسيا للطاقة»، وذلك عن نظام التحكم الذكي في التوربينات الغازية بمحطات إنتاج الطاقة، الذي يعد الأول من نوعه على مستوى العالم.

وطوّر النظام فريق من مهندسي الهيئة، بقيادة خبراء إماراتيين، وبالتعاون مع خبراء من شركة «سيمنس» الألمانية، إذ يجمع النظام بين علوم الديناميكا الحرارية وتقنيات «التوأمة الرقمية»، و«الذكاء الاصطناعي»، و«تعلم الآلة»، للتحكم الذاتي في التوربينات الغازية بالمحطة «إم» في «جبل علي»، التي تعد أكبر محطة لإنتاج الطاقة وتحلية المياه في دولة الإمارات.

وأسهم نظام التحكم الذكي في رفع كفاءة التوربينات وزيادة قدرتها الإنتاجية، إضافة إلى تقليل استهلاك الوقود، والحد من الانبعاثات الضارة، كما سيسهم النظام، لدى تطبيقه في جميع التوربينات الغازية في المحطة «إم»، في تحقيق وفورات مالية بقيمة 17 مليون درهم سنوياً.

وأكد العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، سعيد محمد الطاير، التزام الهيئة برؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، لتحقيق الاستراتيجية الوطنية للابتكار، التي أطلقها سموه لجعل دولة الإمارات من أكثر الدول ابتكاراً في العالم، و«خطة دبي 2021» التي تهدف إلى أن تكون دبي موطناً لأفراد مبدعين ومُمَكَّنين ملؤهم الفخر والسعادة.

وأضاف: «تكتسب الجائزة طابعاً خاصاً، إذ إنها تأتي تقديراً للقدرات والخبرات المتميزة لأبناء الإمارات، واعترافاً عالمياً جديداً يعزز مكانة دولة الإمارات في المحافل الدولية، وترسيخ تنافسية الدولة في المجالات كافة»، لافتاً إلى أن الهيئة تعمل على ترسيخ ثقافة الابتكار بين موظفيها وأفراد المجتمع، وتعتمد على الابتكار بوصفه ركيزة أساسية في عملها ونهجها المؤسسي، وتمضي بخطى واثقة نحو الاستعداد للـ50 سنة المقبلة وبناء مستقبل مستدام.

يذكر أن الهيئة فازت بجوائز: «أفضل مشروع للشبكات الذكية»، و«أفضل مشروع لنقل وتوزيع الطاقة»، و«أفضل أداء بيئي»، ضمن الدورة 15 من «جوائز آسيا للطاقة».

طباعة