مؤشرات أسواق المال الإماراتية تواصل صعودها وتتخطى نقاط دعم جديدة

حافظت أسواق المال الإماراتية على مسيرة صعودها وسط نجاح المؤشرات العامة بتخطي نقاط جديدة وذلك بدعم من استمرار موجة الصعود لأسعار شريحة كبيرة من الأسهم خاصة المدرجة ضمن قطاعي العقار والبنوك.

وشجع استمرار صعود الأسواق المالية المؤسسات والافراد على ضخ المزيد من السيولة في قاعات التداول التي بدأت تتهيأ لتجاوز قيمة سيولتها اليومية حاجز المليار درهم.

وكان المؤشر العام لسوق دبي المالي قفز الى مستوى 2283 نقطة بنمو نسبته 0.78 %، مواصلا بذلك مسيرة صعوده التي يستهدف من خلالها اختراق حاجز 2900 نقطة خلال الأيام القادمة.

ونما المؤشر العام لسوق ابوظبي للأوراق المالية بنسبة 1.34% بالغا مستوى 4832 نقطة، متجاوزا بذلك أكثر من نقطة دعم فني مما يؤهله لبلوغ مستويات أعلى في الجلسات القادمة.

وواصل سهم بنك أبوظبي الأول المرتفع الى 12.24 درهم قيادة النشاط في سوق أبوظبي للأوراق المالية وسط تداولات مكثفة تجاوزت قيمتها 241 مليون درهم وذلك بالإضافة الى سهم مصرف أبوظبي الإسلامي 4.56 درهم في حين صعد سهم الدار الى 2.66 درهم.

أما في سوق دبي المالي فقد بلغ سهم بنك الإمارات دبي الوطني مستوى جديدا عند 10.20 درهم ..وقفز سهم ارامكس الى حاجز 4 دراهم وارتفع سهم اعمار مولز الى 1.71 درهم وصعد سهم بنك دبي الإسلامي الى 4.27 درهم.

واسفرت حصيلة التعاملات عن بلوغ قيمة الصفقات المبرمة 989 مليون درهم تقريبا فيما وصل عدد الأسهم المتداولة 397 مليون سهم نفذت من خلال 8639 صفقة.

طباعة