مع انفتاح الإمارة على جميع الأسواق العالمية

غرفة التجارة الإسرائيلية: دبي بوابتنا إلى آسيا وإفريقيا

«غرفة دبي» نظمت زيارة لبعثة تجارية إسرائيلية رفيعة المستوى تزور الدولة. ■من المصدر

بدأت بعثة تجارية إسرائيلية رفيعة المستوى، أمس، أول زيارة لها إلى دولة الإمارات، ضمت كبار المسؤولين وقادة أكبر الهيئات والاتحادات الممثلة للقطاع الخاص في إسرائيل.

وقال رئيس اتحاد غرف التجارة الإسرائيلية، يوريل لين، الذي يترأس البعثة، إن الشركات الإسرائيلية مهتمة بالتعاون مع الشركاء الإماراتيين، خصوصاً في المجالات ذات الاهتمام المشترك، مشيراً إلى أن دبي ستصبح بوابة للمنتجات الإسرائيلية إلى قارتي آسيا وإفريقيا.

من جهتها، استعرضت غرفة تجارة وصناعة دبي، أمام الوفد الإسرائيلي، المشهد الاقتصادي في الإمارة، والمزايا التنافسية التي توفرها، مؤكدة أن الإمارة منفتحة على جميع الأسواق العالمية.

وتفصيلاً، نظمت غرفة تجارة وصناعة دبي زيارة رسمية لبعثة تجارية إسرائيلية رفيعة المستوى، تضم كبار المسؤولين وقادة أكبر الهيئات والاتحادات الممثلة للقطاع الخاص في إسرائيل، برئاسة رئيس اتحاد غرف التجارة الإسرائيلية، يوريل لين.

وجرى إعداد جدول للقاءات الوفد المكون من 12 عضواً، والذي بدأ زيارته أمس إلى دولة الإمارات، مع «غرفة دبي» ومؤسسة دبي لتنمية الصادرات والمنطقة الحرة لمطار دبي «دافزا»، إضافة إلى «دبي الجنوب» ومكتب «إكسبو 2020 دبي» والمنطقة الحرة لجبل علي (جافزا) وموانئ دبي العالمية ومؤسسة دبي للمستقبل ومركز دبي التجاري العالمي ومركز دبي للسلع المتعددة، فضلاً عن زيارة مركز محمد بن راشد آل مكتوم للتواصل الحضاري.

وقال مدير عام «غرفة دبي»، حمد بوعميم، إن «هذه الزيارة فرصة لتفعيل الشراكات الاقتصادية، والارتقاء بها إلى آفاق واسعة تنسجم مع إمكانات الجانبين وخبراتهما الكبيرة».

وأشار بوعميم إلى وجود فرص استثمارية عديدة يمكن البناء عليها لتوطيد التعاون الثنائي، أبرزها في قطاعات الزراعة والصناعات الغذائية والتقنيات المتطورة وصناعة المجوهرات والخدمات المالية والسياحة والصناعات الفضائية والخدمات اللوجستية والشحن البحري، مؤكداً أن الجانبين يمتلكان القدرات المطلوبة والرغبة المشتركة في ترسيخ تعاونهما بما يخدم مسيرة التنمية الاقتصادية في منطقة الشرق الأوسط، ويفيد مجتمعات الأعمال في المنطقة.

واستعرض بوعميم أمام الوفد الزائر المشهد الاقتصادي في دبي، وركائز الإمارة الأساسية والمزايا التنافسية التي توفرها لجميع الشركات من أنحاء العالم كافة، مؤكداً أن الإمارة منفتحة على جميع الأسواق العالمية، وحريصة على مد جسور التعاون والروابط الاقتصادية بما يخدم أهدافها وخططها الاستراتيجية.

من جانبه، قال رئيس اتحاد غرف التجارة الإسرائيلية، إن الزيارة، التي تستمر حتى 12 نوفمبر الجاري، خطوة مهمة نحو علاقات اقتصادية أكثر متانة وقوة، مشيداً بالمكانة الاقتصادية العالمية التي تحتلها دبي، ونموذجها الاقتصادي المرن والقوي، وتنوع قطاعاتها الاقتصادية ووفرة الفرص الاستثمارية.

وقال لين لـ«الإمارات اليوم»، إن الشركات الإسرائيلية مهتمة بالتعاون البناء مع الشركاء الإماراتيين، خصوصاً في المجالات ذات الاهتمام المشترك، لاسيما في قطاعات البحث العلمي والزراعة والصناعة والمناطق الحرة وتنمية العلاقات الاستثمارية، بما يخدم مصالح مجتمعي الأعمال لدى الطرفين.

ودعا رجال الأعمال والمستثمرين في الإمارات إلى الاستفادة من اتفاقية التجارة الحرة بين إسرائيل والولايات المتحدة، واتفاقية التجارة الحرة بين إسرائيل والاتحاد الأوروبي، لدفع التعاون وإيجاد الفرص أمام الصادرات الإماراتية، فضلاً عن تعزيز التعاون مع دبي لتصبح بوابة للمنتجات الإسرائيلية إلى قارتي آسيا وإفريقيا.

طباعة