يوفر تدريباً متخصصاً ودعماً لا محدوداً للتوسع

«غرفة دبي» تطلق برنامجاً لدعم الشركات الناشئة ذات النمو السريع

أطلقت «دبي للمشاريع الناشئة»، إحدى مبادرات غرفة تجارة وصناعة دبي المبتكرة لتشجيع ريادة الأعمال، برنامجاً جديداً لدعم الشركات الناشئة ذات النمو السريع (Scale Ups)، يستهدف تسريع نموها عبر توفير تدريب وإرشاد وتوجيه متخصص، ودعم لا محدوداً لتوسيع نطاق عملياتها في الأسواق الخارجية، ومساعدتها على الارتقاء بآدائها.

وأوضحت «غرفة دبي» في بيان، أمس، أن البرنامج الجديد يضم في عضويته شركات ناشئة حققت نمواً مستداماً في نشاطاتها، واستفادت من برنامج «شبكة شراكات الأعمال»، التابع لـ«دبي للشركات الناشئة»، من أجل تعزيز شراكاتها مع عدد من الشركات الكبرى في إمارة دبي.

وأضافت أنه خلال الأشهر القليلة الماضية شارك عدد من الشركات الناشئة سريعة النمو في فعاليات تفاعلية افتراضية، قدمت خلالها رؤى متنوّعة تتعلق بالسوق، بما فيها تأسيس الأعمال، والتوسع الخارجي، إضافة إلى الحصول على فرص لعرض وتقديم وتسويق مشروعاتهم أمام مجموعة من المؤسسات البارزة في القطاعين الحكومي والخاص.

وخلال جلسة افتراضية نظمت، أخيراً، استعرض ممثلو «فيرتو زون»، و«أفريدي وأنجل للاستشارات القانونية» خبراتهم في المجال القانوني والتراخيص، فضلاً عن استعراض بعض التوصيات المتعلقة بإجراءات وكلفة تأسيس شركات ناشئة في دبي.

وسيحصل المشاركون الذين استكملوا حضور جلسات برنامج «دعم الشركات الناشئة ذات النمو السريع» على ختم «جاهزية الأعمال»، وهو طابع من شأنه أن يعزز من جاذبية هذه الشركات وسُمعتها في مجتمع الأعمال في دبي.

وقال النائب الثاني لرئيس مجلس إدارة «غرفة دبي»، هشام الشيراوي، إن «البرنامج الجديد يعتبر فريداً من نوعه، لأنه يلبي متطلبات مجموعة واسعة من الشركات الناشئة، التي حققت نجاحاً في تخصصاتها وسوق العمل، ويسهم في نقل هذه الشركات إلى آفاق جديدة من العمل المؤسسي المستدام الذي ينمي أعمالها، ويساعدها على اكتشاف أسواق عالمية جديدة».

بدوره، قال مدير المكاتب الخارجية في الغرفة، عمر خان، إن البرنامج يقدم نموذجاً مهماً يعكس بشكل واضح مدى استفادة «غرفة دبي» من مواردها ومكاتبها التمثيلية، لتمكين هذه الشركات ذات الإمكانات الجيدة من الوصول إلى فرص للنمو في الأسواق الناشئة حول العالم.


البرنامج يضم في عضويته شركات ناشئة استفادت من «شبكة شراكات الأعمال».

طباعة