«الطاقة» تستعرض ممارساتها الذكية في مؤتمر باليابان

استعرضت وزارة الطاقة والبنية التحتية ممارساتها الذكية التي تطبقها في مشروعاتها المختلفة، وذلك خلال مشاركتها في فعاليات الدورة الـ37 للمؤتمر الدولي للأتمتة والروبوتات في البناء الذي نظمته «IAARC» عبر تقنية الاتصال المرئي في مدينة كيتاكيوشو اليابانية، بمشاركة عالمية بارزة.

ويعد المؤتمر، الذي استمر يومين، تجمعاً عالمياً للمتخصصين والعلماء في مجال الأتمتة والروبوتات في البناء، لمناقشة وعرض أحدث ما توصلت إليه تقنيات الذكاء الاصطناعي في مجالات الأتمتة والروبوتات المختصة بالبناء والتشييد. وشاركت الوزارة بخمس أوراق بحثية، قدمها عدد من موظفيها المختصين، تمحورت حول «استخدام تقنية الشبكات العصبية للتنبؤ في تحديد مخاطر في مرحلة التخطيط لمشاريع البناء»، و«التحقق الأوتوماتيكي في الكشف عن جودة علامات وتخطيطات الطرق باستخدام آلية الكشف المرئي في التعلم الآلي»، و«الاتجاهات الحديثة المستخدمة في رصد البيانات المرتبطة بالمشروعات التي تشرف على تنفيذها الوزارة والبيانات المرورية على شبكة الطرق الاتحادية»، و«إستراتيجية دولة الإمارات للذكاء الاصطناعي»، إضافة إلى «نظام خوارزميات التدقيق الذاتي للروبوتات في المشاريع الإنشائية».

يشار إلى أن دولة الإمارات، ممثلة بوزارة الطاقة والبنية التحتية، فازت باستضافة الدورة الـ38 للمؤتمر العالمي للأتمتة والروبوتات في مجال البناء لعام 2021، لتصبح الإمارات الدولة الأولى في المنطقة التي تحظى بالفوز باستضافة هذا الحدث العالمي.

 

طباعة