بعد شهر على إطلاقها ضمن «مبادرة الاستجابة السريعة»

340 % نمواً في شركات منصّة «غرفة دبي» لتجارة معدات الوقاية الشخصية

«غرفة دبي»: النمو الذي حققته المنصّة يعكس الدور الذي تلعبه في توفير حلول استثنائية للتجار. أرشيفية

كشفت غرفة تجارة وصناعة دبي عن نمو كبير في عدد الشركات في منصّتها الإلكترونية الجديدة التي أطلقتها، أخيراً، ضمن «مبادرة الاستجابة السريعة» المخصّصة لبيع وشراء معدات الوقاية الشخصية، وذلك بنمو بارز بلغ 340%، بعد وصول إجمالي عدد الشركات على المنصّة إلى 66 ارتفاعاً من 15 شركة لدى إطلاق المنصّة الشهر الماضي.

وأوضحت «الغرفة» في بيان، أمس، أن هذه المنصّة التي أصبحت سوقاً إلكترونية موثوقة، تستهدف الشركات وموفري خدمات الرعاية الصحية في دولة الإمارات، لمساعدتهم على تأمين هذه المعدات، عبر تسهيل وصولهم إلى المورّدين المعتمدين.

أطراف موثوقة

وتربط السوق الإلكترونية بين الأطراف الموثوقة المعنية ببيع وشراء معدات الوقاية الشخصية والإمدادات الطبية، وتهدف إلى تلبية الطلب المتزايد من قبل الشركات على هذا النوع من المنتجات، مع ضمان التزام جميع الأطراف في منتجاتها بمعايير السلامة المعتمدة من قبل حكومة دولة الإمارات، وجهودها الدؤوبة الرامية للحد من انتشار فيروس «كورونا».

أكبر مزوّد

أظهر تحليل لـ«غرفة دبي» - مبني على بيانات من «ترايد ماب» - أن الصين تعدّ أكبر مزوّد ومصدّر لمنتجات الوقاية الطبية لدولة الإمارات، حيث أظهرت إحصاءات حديثة أن صادرات الصين إلى الدولة من المعدات الطبية لمواجهة انتشار فيروس «كوفيد-19» سجلت قفزة نوعية بنمو بلغ 357%، خلال الربع الثاني من العام الجاري، الذي بلغت فيه قيمة هذه الصادرات نحو 624 مليون دولار (2.29 مليار درهم)، مقارنةً بنحو 137 مليون دولار (503 ملايين درهم)، خلال الربع ذاته من العام الماضي.

واستحوذت أقنعة الوجه الجراحية على نحو 40% من إجمالي الصادرات الصينية من الإمدادات الطبية إلى الإمارات، حيث بلغت قيمتها، خلال الربع الثاني من عام 2020، نحو 248 مليون دولار (910 ملايين درهم)، مقارنةً بتسعة ملايين دولار (33 مليون درهم)، خلال الفترة نفسها من عام 2019، بنسبة نمو بلغت 2654%.

المعاطف الطبية

بلغت قيمة صادرات الصين من المعاطف الطبية إلى الإمارات، خلال الربع الثاني من العام الجاري، 60 مليون دولار (220 مليون درهم)، وذلك ارتفاعاً من 1.7 مليون دولار (6.2 ملايين درهم)، في حين ارتفعت قيمة صادرات قفازات اليد البلاستيكية من 6.6 ملايين دولار (24.2 مليون درهم)، خلال الربع الثاني من عام 2019، إلى نحو 34 مليون دولار (124.7 مليون درهم)، خلال الربع الثاني من عام 2020، بنسبة نمو بلغت 414%.

تسجيل مجاناً

أشارت «غرفة دبي» إلى أن أهمية المنصّة تبرز في إتاحتها لجميع الشركات في دولة الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي، التي تبيع وتشتري المعدات الطبية، التسجيل فيها مجاناً، مبينة أن المنتجات المدرجة حالياً في السوق الإلكترونية، تتضمن أقنعة ودروع الوجه الجراحية القابلة لإعادة الاستخدام، والنظارات الواقية، ومعقمات اليدين، وقفازات الاستعمال الواحد، والمعاطف الطبية، وأجهزة التنفس الاصطناعي، وأجهزة قياس الحرارة، حيث يمكن للتجار والجهات المعنية شراء كل احتياجاتهم من المعدات الطبية من مصادر موثوقة على المنصّة.

منصّة مبتكرة

وقال رئيس قطاع الدراسات الاقتصادية والتنمية المستدامة في «غرفة دبي»، الدكتور بلعيد رتاب، إن النمو المتزايد الذي حققته المنصّة، خلال أقل من شهر على صعيد الشركات المدرجة فيها، يعكس الدور الذي تلعبه هذه المنصّة المبتكرة في توفير حلول استثنائية لتجار دبي، لدعم جهود مكافحة فيروس «كورونا».

وأضاف: «تستهدف المنصّة تعزيز التواصل مع جهات تجارية موثوقة، والعمل على نسج شبكة علاقات مستدامة وخفض كلفة التجارة، حيث جاء إطلاقها في وقت ملائم لتوفر ميزة تنافسية لتجار دبي في ظل الظروف الحالية، وترسخ جهودهم لتلبية الطلب المتزايد على هذه المنتجات».


2.29

مليار درهم صادرات الصين إلى الإمارات من المعدات الطبية، خلال الربع الثاني من 2020.

المنصّة الجديدة تتيح للشركات المحلية والخليجية، التي تبيع وتشتري المعدات الطبية، التسجيل مجاناً.

طباعة