من خلال تصنيع منتجاتها يدوياً حسبما يطلبه المتعاملون

منار المرزوقي تستوحي «إبداعات الصوف» من نبض الناس

المرزوقي: «رخصة تاجر» تعدّ دعماً قوياً للنجاح والانطلاق في عالم التجارة الإلكترونية. من المصدر

تستوحي رائدة الأعمال الإماراتية، منار المرزوقي، مشروعها «إبداعات الصوف» من نبض الناس، والسعي إلى إسعادهم، من خلال أعمال يدوية تستثمر ما هو متاح في البيئة المحلية من منتجات تخدم الحرف اليدوية الهادفة إلى تأصيل الانتماء من جهة، والانفتاح على العالم من جهة أخرى.

وتتمحور فكرة المشروع على أساس «اعمل بنفسك»، حيث إن جميع المنتجات مصنوعة يدوياً، حسب ما يحدده ويطلبه المتعاملون من مواصفات تخدم مقتضيات المناسبة، التي يسعون إلى إحيائها وبجودة عالية من دُمى وديكور وإكسسوارات وهدايا المواليد الجدد والأطفال.

منحوتات ومشغولات

يندرج مشروع «إبداعات الصوف» (@soofcreations) تحت نشاط عمل المنحوتات والمشغولات التجميلية، ونشاط شغل علب الهدايا والمجوهرات للعروض الخاصة، بغرض استخدامها كمواد وعناصر للديكور والتجميل وتقديم الهدايا، وذلك ضمن «رخصة تاجر»، التي تقدمها اقتصادية دبي، وتُعنى بترخيص المشروعات التجارية الناشئة التي تدار عبر المواقع الإلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي.

وتهدف الرخصة، التي تصدر إلكترونياً من خلال الموقع: (dedtrader.ae)، إلى توجيه أصحاب المشروعات إلى المسار الصحيح، لبدء خطواتهم الأولى لدخول عالم الأعمال.

دعم

وقالت المرزوقي إن «رخصة تاجر» تعدّ دعماً قوياً للنجاح والانطلاق في عالم التجارة الإلكترونية وإطلاق المشروعات، بجانب الحصول على مميزات وتسهيلات مختلفة، مشيرة إلى أن كل مشروع يحتاج إلى أسس وأدوات للترويج والعرض، حيث إنه كلما التزم المشروع بهذه المقومات ووجد نفسه في مثل هذه الظروف المؤهلة للنجاح، كانت فرص تميزه أكبر.

هدف أساسي

وأوضحت المرزوقي، لـ«الإمارات اليوم»، أن الهدف الأساسي من مشروعها، هو تحقيق فكرة تحويل الأحلام إلى واقع جميل محسوس صاغت ملامحه أيد إماراتية.

وأضافت أن «الشغف يعدّ أساس الإبداع والعطاء، وقد وجدت في نفسي عشقاً لعالم الألوان والمنسوجات والخامات الورقية وغيرها، وهي الروح الأصيلة لهذه الأعمال اليدوية». وتابعت المرزوقي: «أمتلك حساً مرهفاً بجماليات هذه المنتجات اليدوية، وقد استثمرت في هذا العشق والولع بالأعمال اليدوية في إطار هذه الحرفة، حيث بدأت بمحاولات بسيطة، ومن ثمة طورتها بعد تمرسي في مجال فنون الخياطة والتزويق باستعمال خامات مختلفة، حتى نضجت خبرتي هذا المجال».

إقبال

وذكرت المرزوقي أن منتجاتها حظيت بإقبال من قبل محيطها القريب، ومن ثم كان هناك تجاوب كبير من مختلف الأطراف، مشيرة إلى أن كثيراً من المتعاملين باتوا يطلبون مشغولات يدوية حول أفكار مختلفة.

وأفادت بأن «منتجات (إبداعات الصوف) شهدت إقبالاً من زبائن في دولة الإمارات، حيث وجدوا في المنتجات بصمات أصيلة، واتقاناً وجودة عالية، وسعياً للتميز، وحرصاً مستمراً على التجديد».

وقالت: «أنا دائمة البحث على فرص التحسين واستلهام الخبرات وتوسيع أفق العطاء، كما أنني أصغي جيداً للزبائن وأتمتع بروح عالية لتقبل المقترحات، ولا أبخل على زبائني بالنصح والإرشاد».

تحديات

وأشارت المرزوقي إلى أنها واجهت في بداية مشوارها تحديات عدة، أبرزها مقارنة بعض الزبائن بين منتجاتها اليدوية وبعض ما يوجد في السوق من منتجات على مستوى الأسعار، معتبرة أن هذا يعدّ تحدياً كبيراً عملت على تذليله، من خلال التأكيد على قيمة المنتج اليدوي، الذي هو عمل نابع من القلب ويقوم على خامات يدوية، وتتطلب جهداً وإضافة إلى جودة هذه الخامات.

طموح

قالت رائدة الأعمال الإماراتية، منار المرزوقي، إن «الطموح سلاح البقاء ووقود العطاء، وأنا أسعى إلى تأليف كتاب حول المنتجات اليدوية، ونشر ثقافة هذه المنتجات في بلادي والعالم، فالإمارات رائدة في كل المجالات، وأسعى إلى أن أكون واحدة من أبنائها الذين يسهمون في وضع بصمة في هذا الحقل، تسهم بدورها في إضافة لبنة إلى لبنات ريادتنا في هذا الصدد، كما أسعى إلى إنشاء شركة منتجات يدوية، لإعلاء صورة المنتجات اليدوية المحلية، وجعلها رائدة محلياً وعالمياً».

الإناث يستحوذن على 58 % من «رخصة تاجر»

أصدر قطاع التسجيل والترخيص التجاري في اقتصادية دبي 6772 «رخصة تاجر»، منذ إطلاق المبادرة في عام 2017 حتى 22 من الشهر الجاري.

واستحوذت الإناث على النسبة الأعلى من الرخص، حيث شكلن نحو 58% من عدد الرخص (3952)، فيما شكل الذكور نسبة 42% (2820).

وتسعى اقتصادية دبي، من خلال «رخصة تاجر»، إلى تنظيم عملية ممارسة العمل التجاري، وإيجاد منصة لدعم وتطوير التجارة، وربط المتعامل مع التجار مباشرة.

وتشمل ضوابط «رخصة تاجر» أنه لا يمكن فتح أي محل تجاري، فيما يمكن إصدار تأشيرة لثلاثة عمال فقط، إذا كان مالك الرخصة مواطن 100%، وحق الرجوع القانوني يكون على الفرد نفسه صاحب الرخصة.


- يندرج مشروع «إبداعات الصوف» تحت نشاط عمل المنحوتات والمشغولات التجميلية، ضمن «رخصة تاجر».

 

طباعة