«الاتحاد للطيران» تستأنف رحلات شنغهاي ابتداءً من 27 يوليو

رحلات «الاتحاد للطيران» إلى شنغهاي ستكون بطائرة «بوينغ 777-300ER». ■من المصدر

أعلنت «شركة الاتحاد للطيران» عن استئناف رحلات الركاب من أبوظبي إلى مدينة شنغهاي الصينية ابتداءً من 27 يوليو الجاري، مع رحلة أسبوعية، بداية، على متن طائرة «بوينغ 777-300ER» المصممة بنظام الدرجتين.

وقال الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية في «مجموعة الاتحاد للطيران»، روبن كامارك: «يسرّنا الإعلان عن استئناف رحلاتنا إلى الصين مع عودتنا التدريجية إلى مزيد من الوجهات على شبكة وجهاتنا العالمية، لدعم التعافي الاقتصادي والاجتماعي في مختلف أنحاء العالم».

وأكد أن الأولوية الآن هي لإعادة بناء شبكة الوجهات إلى الأسواق التي أعيد فتحها، وتأمين بيئة طيران آمنة وسليمة للضيوف في كل مراحل رحلتهم. وأوضح أن استئناف الرحلات بين أبوظبي وشنغهاي، يأتي لتلبية الطلب الكبير على رحلات الأعمال في دولة الإمارات والصين، وغيرها من الدول في الشرق الأوسط وإفريقيا، مبدياً استعداد الناقلة لتشغيل الرحلات إلى مزيد من الوجهات في الصين عند الإمكان.

وذكّرت «الاتحاد للطيران» المسافرين على متن رحلاتها إلى الصين بأنه يطلب منهم تقديم نتيجة فحص سلبية لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) خلال 72 ساعة قبل موعد الانطلاق من أبوظبي، أو من مطار الرحلة الأساسية في حال كانوا يسافرون عبر أبوظبي.

وأوضحت أنه يمكن للمسافرين من الإمارات إلى أي وجهة من وجهات «الاتحاد للطيران»، بما في ذلك شنغهاي، الاستفادة من الخدمة المنزلية الجديدة التي تقدمها الشركة بالتعاون مع «مجموعة ميديكلينك» مقابل رسم معين، أو زيارة أي فرع من فروع «ميديكلينك» في أبوظبي، العين أو دبي للفحص قبل السفر، لافتة إلى أنه يمكن للمسافرين العابرين من الإمارات الأخرى إلى أبوظبي الاستفادة من هذه الخدمة، للوصول إلى مطار أبوظبي الدولي.

 

طباعة