أطلقت «فيفتي كي» عبر «رخصة تاجر»

مشروعات صغيرة.. حياة المسماري تستخدم أسلوباً فنياً خاصاً في صناعة الهدايا

صورة

تستخدم رائدة الأعمال، حياة المسماري، أسلوباً فنياً خاصاً لصياغة وبيع وتسويق الهدايا يجذب المتابعين، حيث تتخصص من خلال مشروعها «فيفتي كي» لتجارة الهدايا (@50k_dubai)، في إعادة بيع أطقم الأقلام والولاعات، وغيرها من الهدايا كمحافظ النقود وميداليات المفاتيح وعلب الهدايا الفاخرة والأزرار الذهبية ومعدات التجميل، مؤكدة أنها تبيع أيضاً، من خلال شبكة الإنترنت وعبر صفحتها على موقع «إنستغرام»، بعض التحف الصغيرة والمشغولات اليدوية التذكارية، وغيرها من المصنوعات المتنوّعة التي تستخدم للاستعمال الشخصي أو للإهداء.

المواقع الإلكترونية

ويأتي مشروع «فيفتي كي» لتجارة الهدايا ضمن مجموعة تجارة الهدايا في «رخصة تاجر»، التي تصدرها اقتصادية دبي، وتُعنى بترخيص المشروعات التجارية والناشئة المبتكرة، التي تدار عبر المواقع الإلكترونية ومواقع التواصل الاجتماعي، إذ تهدف الرخصة، التي تصدر إلكترونياً من خلال dedtrader.ae، إلى توجيه أصحاب المشروعات إلى المسار الصحيح لبدء خطواتهم الأولى لدخول عالم الأعمال.

وقالت حياة المسماري: «نقوم في (فيفتي كي) لتجارة الهدايا بتقديم إكسسوارات راقية وفريدة مصنوعة يدوياً بأعلى المعايير، حيث يتم اختيار أفضل أنواع الجلود الطبيعية المدبوغة لصنع مجموعات متميزة». وأضافت: «في أغلب الأحيان لن تجد قطعتين مماثلتين فستلاحظ اختلاف اللون والخامة، حسب نوع الجلد المستخدم من قطعة لأخرى».

وأشارت إلى أنه يتم تخصيص المنتجات بالأحرف الأولى من الاسم لتزيد من خصوصية المجموعة وتفرّدها، كما يتم اختيار جميع الملحقات والتغليف لتكون بالمستوى المطلوب، وتتماشى مع جمالية الأطقم والإكسسوارات التي نقوم بتصميمها.

ضمان الجودة

وأشارت المسماري إلى أنه يتم اختيار الجلود بعناية بواسطة حرفيين، مع الانتباه إلى كل التفاصيل لضمان الجودة، والمتانة والاستدامة بما يصب في تقديم منتج متميز وفريد بجودة عالية منافسة وبكلفة مناسبة، لنصل بمفهوم الرفاهية إلى مستوى جديد، ومن هنا استوحينا اسم المشروع.

وأكدت أن «أول خطوة في المشروع بدأت بالحصول على (رخصة تاجر) من اقتصادية دبي، حيث تعدّ الرخصة حلاً مناسباً لكل من يبحث عن بدء مشروعه، أو حفظ الاسم التجاري على مواقع التواصل الاجتماعي، والوصول الأسرع للتجارة الإلكترونية»، لافتة إلى أنه «تم التواصل مع شركات محلية لتصنيع كل المستلزمات التي نحتاجها بالمستوى الذي نتطلع إليه، ثم تم استيراد بعض المواد الأولية من خارج الدولة بمساعدة (رخصة تاجر)، ومن ثم قمنا بصنع المجموعات والإكسسوارات كاملة لتصل إلى العملاء بأعلى مستوى وأجمل التصاميم».

الشركات الأخرى

وأضافت المسماري أن الحصول على «رخصة تاجر» عزز سهولة التعامل مع الشركات الأخرى، كون الرخصة صادرة من حكومة دبي، إضافة إلى إعطاء الثقة الكاملة للعملاء للتواصل والشراء عبر منصات التواصل الاجتماعي. ومعظم الزبائن من جميع إمارات الدولة وأكثرهم من إمارة دبي.

يشار إلى أنه في مجال دعم المشروعات الناشئة عبر مواقع التواصل الاجتماعي والمواقع الإلكترونية، وقع قطاع الترخيص والتسجيل التجاري في اقتصادية دبي، اتفاقات تعاون مشتركة مع الجهات الحكومية وشبة الحكومية والشركات الخاصة.

تنظيم العمل التجاري

تسعى اقتصادية دبي، من خلال «رخصة تاجر»، إلى تنظيم عملية ممارسة العمل التجاري، لإيجاد منصة لدعم وتطوير التجارة، وربط المتعامل مع التجار مباشرة. وتشمل ضوابط «رخصة تاجر» أنه لا يمكن فتح محل تجاري، ويمكن إصدار تأشيرة لثلاثة عمال فقط، إذا كان مالك الرخصة مواطناً 100%، وحق الرجوع القانوني يكون على الفرد نفسه صاحب الرخصة.

وأصدر قطاع التسجيل والترخيص التجاري في اقتصادية دبي 5161 «رخصة تاجر» منذ إطلاق المبادرة وحتى 18 من شهر مارس الماضي، وشكلت الجنسية الإماراتية نحو 3249 رخصة بنسبة 63% من إجمالي الرخص الصادرة. واستحوذت الإناث على النسبة الأعلى من الرخص، حيث شكلن نحو 61% من عدد الرخص (3133 رخصة)، فيما شكل الذكور نسبة 39% (2028 رخصة).


الحصول على الرخصة يعزّز التعامل مع الشركات الأخرى.

«رخصة تاجر» حل مناسب لبدء المشروع، أو حفظ الاسم التجاري على مواقع التواصل.

 

 

طباعة