مجموعة عقارية في أبوظبي تعفي تجار التجزئة ووجهات الضيافة من الإيجار لـ3 أشهر

أعلنت مجموعة التطوير العقاري "إنترناشيونال كابيتال تريدينج" عن سلسلة من المبادرات التي تهدف إلى دعم جميع مستأجري قطاع التجزئة ووجهات الضيافة والشركاء والمورّدين في عقاراتها وذلك تماشياً مع هدف حكومة الإمارات العربية المتحدة بدعم البيئة الاقتصادية وتعزيز المرونة المالية.

وقال حمد الشامسي، الرئيس التنفيذي لمجموعة إنترناشيونال كابيتال تريدينج: "بصفتنا شركة أعمال رائدة، نريد أن نبذل قصارى جهدنا لمساعدة شركائنا التجاريين ودعمهم خلال هذا الوقت العصيب، ونريدهم أن يشعروا بالأمان لأننا نقف إلى جانبهم في ظلّ هذه المحنة التي تطال الجميع".

وأضاف: "بعد التحفيز المالي الذي قامت به حكومة أبوظبي والمصرف المركزي والخطوات المدروسة لدعم الاقتصاد المحلي، نريد أن نتعهد بدعمنا الكامل لهذه الأهداف الوطنية التي تقوم على إغاثة الشركات وتجار التجزئة وقطاع الضيافة، وكذلك تحفيز الاقتصاد".

وتابع الشامسي: "وعلى ضوء ما سبق، اتخذنا عدداً من الخطوات الرئيسة لدعم المستأجرين والشركاء والموردين لدينا، ومنها التنازل عن الإيجارات لمستأجري متاجر التجزئة ووجهات الضيافة ضمن عقاراتنا لمدة ثلاثة أشهر، إلى جانب إعادة هيكلة خطط الدفع وتمديدها بما يتناسب مع احتياجاتهم".

وتابع: "من جهتنا، نلتزم بالدفع لجميع الشركاء والموردين في الوقت المحدد ومن دون أي تأخير، علماً أننا سنتابع مراقبة الوضع عن كثب وسنجري المزيد من التغييرات لدعم المستأجرين والمورّدين بحسب ما تقتضيه الحاجة".

وأضاف: "لقد اتخذنا هذه المبادرات لإثبات التزامنا تجاه جميع بائعي التجزئة والشركاء، ولضمان تجاوز هذه الفترة معاً بأقل خسائر ممكنة وبقوة أكبر."

 

طباعة